تصفح
دخول
تسجيل
نسيتها؟

وأخيراً: اختراع جهاز جديد للمساعدة في الكشف عن الأوردة تحت الجلد وتركيب قثطرة وريدية محيطية للأطفال


وأخيراً: اختراع جهاز جديد للمساعدة في الكشف عن الأوردة تحت الجلد وتركيب قثطرة وريدية محيطية للأطفال

دمشق - حكيم

  • أصبح تركيب القثاطر المحيطية عند الأطفال ممن هم دون السنتين يستغرق وقتاً أقل مع ألم أقل عندما استخدم مع جهاز منظار الوريد VeinViewer.
  • وحتى نتمكن من تقييم فعالية منظار الوريد (جهاز يصدر ضوءاً يقترب بطيفه من طيف الأشعة تحت الحمراء، والتي تظهر ارتسامات الأوردة تحت الجلد) بالنسبة لتركيب القثاطر المحيطية، قام الباحثون بأخذ عينة عشوائية ملائمة، مؤلفة من 322 طفل (متوسط أعمارهم بين 0-17 سنة) في قسم إسعاف الأطفال ذو العناية من الدرجة الثالثة، وطبقوا على هذه العينة تقنية تركيب القثطرة الوريدية المحيطية بالطريقة التقليدية أو بمساعدة منظار الوريد.
  • عموماً، لم تظهر الدراسة فرقاً مهماً من ناحية كل من:

- الوقت بين المجموعة التي طُبقت عليها القثاطر بمساعدة منظار الوريد وبين المجموعة التي طُبقت عليها القثاطر بالطريقة التقليدية فكان الوقت المستغرق على التوالي: 132 و145 ثانية.

- عدد المحاولات : فكان معدل النجاح من أول محاولة لكلا الطريقتين عالتوالي 79% و78%،

- درجة (علامة، حرز) الألمpain scores  المسجلة من قبل المرضى، مقدم الرعاية أو الممرضات.

  • على أية حال، عندما تم قياس زمن تركيب القثطرة الوسطي لمجموعة فرعية مؤلفة من 107 أطفال أعمارهم أقل من سنتين، كان الزمن عند استخدام منظار الوريد أقصر بشكل ملحوظ من استخدام الطريقة التقليدية؛ حيث كان على التوالي: 121 مقابل 167 ثانية، كما لاحظت الممرضات أن الألم انخفض بشكل ملفت للنظر عند المجموعة التي طُبقت عليها تقنية منظار الوريد (34 مقابل 46 ملم على مقياس التناظر المرئي ذو الـ 100 ملم : 100-mm visual analog scale) .

  • الخلاصة:

لقد أشرف على تمويل هذه الدراسة الشركة المصنعة لجهاز منظار الوريد. وعلى أية حال, فإن هذا الجهاز بطريقة عمله وقدرته على إظهار ارتسامات الأوردة تحت الجلد يبعث على الإعجاب به بشدة.

يمكن لمنظار الوريد أن يكون معيناً في تركيب القثطرة الوريدية المحيطية، وخاصة عند الأطفال ذوو الحالات المزمنة والتي تتطلب تركيب متكرر للقثاطر الوريدية المحيطية، ولدى الرضع الصغار الذين يمثل إيجاد أوردتهم المحيطية تحدياً تقنياً للعاملين على تركيبها!

المصدر


الشكر الجزيل للدكتور فرهود الصوص لترشيحه الخبر للترجمة.

ترجمة: جهاد المصري، حكيم.

تنقيح: عبير حجو، حكيم.

الأخبار الطبية's picture
by


that would make less ooooopppssses and less outchess made by rookie docs مزحة

DR.OSH's picture
DR.OSH
السنة الثانية


يمكن هالجهاز كمان ظريف لواحد عم يتعلم يركب قثطرة أو يسحب لأول مرة!
أول مرة جربت اسحب دم كانت على ايد صديقتي.. ساعتين و أنا عم دور عالوريد.. لكن بالأخير تمت العملية بنجاح.. بس ما بعرف ليه ضلت ايدها زرقة شي اسبوعين؟! هممم
وللآن بضل تذكرني فيها!

lonely
طبيب مقيم


جميل جداً!
الله يسلم إيديكم Very Happy !

Captain87
بعد التخرج


جزيتم خيرا.

dr.eeeee's picture
dr.eeeee
السنة السادسة

pearls-3's picture
pearls-3
بعد التخرج


تم تجريب هذا الجهاز في قسم الأطفال في مستشفى الجامعة الأمريكية في بيروت. الممرضات هنا من يقومون بوضع الخط الوريدي. كانت نسبة النجاح مقاربة لنسبة النجاح في جهاز منظار الوريد، الـ fiber optic المستعمل عادة هنا لكن الجهاز القديم كان أفضل من ناحية تحديد عمق الوريد وبالتالي يساعد على توجيه الممرضة على زاوية إدخال الإبرة.

مشكورين على الخبر.

KMG's picture
KMG
طبيب مقيم
ابق على تواصل مع حكيم!
Google+