تصفح
دخول
تسجيل
نسيتها؟

المحلول الملحي مفرط التوتر أم المانيتول لمعالجة ارتفاع الضغط داخل القحف؟


المحلول الملحي مفرط التوتر أم المانيتول لمعالجة ارتفاع الضغط داخل القحف؟

دمشق - حكيم

  • لم تعطنا هذه الدراسة التحليلية الِتلوية الصغيرة أي سبب يستدعي تفضيل استخدام المحلول الملحي مفرط  التوتر على المانيتول!
  • يُعتبر المانيتول (المحلول المَنِّي) علاجاً قياسياً عند الاشتباه بارتفاع الضغط داخل القحف intracranial pressure (ICP)، رغم تورّطه في انخفاضٍ غير مرغوبٍ به للضغط الشرياني الوسطي.
  • أجرى الباحثون دراسة تحليلية  تِلوية meta-analysis لخمس تجارب موزَّعة عشوائياً غير مُعَمَّاة unblinded randomized trials . حيث قارنت هذه التجارب بين جرعات متساوية التناضح equiosmolar لكلٍّ من المانيتول والمحلول الملحي مفرط التوتر hypertonic saline، وتضمّنت بشكلٍ كليّ ما مجموعه 112 مريضا ًبالغاً أصيبوا بـ184 حادثة موثَّقة  كمّياً لارتفاع الضغط داخل القحف.
  • لم تحدد أيٌّ تجربة - من تلك التجارب الخمس - بشكلٍ مستقلٍ لوحدها وجود اختلافات احصائية مهمّة بين المحلولين.
  • بينما أفضت نتائج دمج بيانات التجارب الخمس إلى تفوقٍ طفيفٍ للمحلول الملحي مفرط التوترعلى محلول المانيتول. إلا أن الفروقات الكمية لانخفاض الـ ICP لم تكن ذات أهمية سريرية باستخدام أيٍّ من المحلولين.
  • الخلاصة:

إن هذه الدراسة التحليلة التِلوية الصغيرة لمجموعة دراسات غير مُعَمَّاة على مرضى يعانون من ارتفاع الـ ICP لأسبابٍ متنوعة لا تزوّدنا بدليلٍ كافي لتغيير المعالجة من المانيتول إلى المحلول الملحي مفرط التوتر.

المصدر


الشكر الجزيل للدكتور فؤاد الشققي لترشيحه الخبر للترجمة.

ترجمة: ،Child Heart حكيم.

تدقيق: د.كناز كنيش، حكيم.

الأخبار الطبية's picture
by
ابق على تواصل مع حكيم!
Google+