تصفح
دخول
تسجيل
نسيتها؟

العيش في دمشق


العيش في دمشق

* العيش في دمشق *

  تنظيم الأمور المالية:

الدليل المالي:
من الأمور التي لم نعتد عليها عندما كنا في بلدنا وبين أهلنا المصروف والأمور المتعلقة بالمال، فلم نكن نحسب مصروفنا الشهري أو الأسبوعي أو حتى اليومي وكم ثمن كيلو الخضار أو الفاكهة وكم أجرة المنزل وهكذا ... أما في الغربة فأنت عزيزي الطالب صاحب رأس المال ومدير هذا المال والمحاسب والصارف كذلك لذا يجب أن تتعامل بدقة في كل هذه المواقع وإلا سيحصل مالا ترغب بحصوله.
إنّ من أفضل الطرق لإدارة المال هي إيجاد دفتر يوميات وكتابة الوارد الشهري عليه في البداية ثم مايتم صرفه في كل يوم وكتابة وتدوين الجهة التي تم صرف المالي فيها وحساب المتبقي من الوارد، بهذه الطريقة إن شاء الله يتم تنظيم الوارد والصادر.

بعض النصائح لمصروف أقل:

  • حاول أن تكون تنقلاتك عبر وسائط النقل الداخلي الجماعية وتفادى ركوب التكاسي وستكتشف الفارق الكبير في المصروف، وإذا ركبت في تكسي فانتبه ثم انتبه للعدّاد إن كان يعمل أم لا.
  • حاول أن تشتري الخضروات والفواكه من الأسواق المخصصة لها وليس من المحال التي توجد بين البيوت وفي المناطق السكنية لأنها ستكون أغلى.
  • شراء البضائع في موسم التنزيلات كذلك سيوفر عليك الكثير.
  • لا تتأخر في تسديد الفواتير كي لا تترتب عليك غرامات مالية أنت في غنى عنها.
  • في مقررات كليتنا هناك كتب لا داعي لشرائها إنما تكون دراستها من المحاضرات فلاضرورة لها.
  • رسم التسجيل في الجامعة: 600 ليرة لطالب السنة الأولى.

الحوالات المالية:

  • من محافظة لمحافظة: تقريباً كل شركات النقل والسفر: مثل الأهلية والقدموس وغيرها.
  • من دولة لدولة: الهرم – ويسترن يونيون الأشيع.

ستجد مركز صرف العملات والحوالات في معظم الأماكن التي من الممكن أن تستأجر فيها, وهناك تمركز لها بين منطقة البحصة والحلبوني بجانب جسر فيكتوريا أيضاً.
كسب المال:
تعد الحياة الجامعية في كل جامعات العالم فرصة للطالب المغترب لبدء الانخراط في الحياة العملية وكسب المال, ولا يختلف الوضع هنا, في كلية الطب البشري, فأمامك عزيزي الطالب عدة أبواب يمكنك من خلالها كسب المال لتأمين جزء من مصروفك, ناهيك عن الفوائد العديدة الأخرى التي ستجنيها والخبرات التي ستتعلمها.
وهنا, يطل دليل حكيم مرة أخرى, بفضل جهود أعضائه المميزين, ليقدم دليلاً عن أهم السبل التي يمكن لطالب الطب أن يتبعها لتحقيق الفائدة المادية و العلمية بنفس الوقت. كيف تكسب المال في الحياة الجامعية

  الدليل الاجتماعي:

أخي الصغير يامن تركت الأهل وبدأت السير في درب الحياة الآن معتمداً على نفسك بعيداً عن أهلك ومدينتك التي اعتدت عليها.

  • عليك أن تؤمن أن بداية ما تحسبه مسؤولية وضعفاً هو أول لبنة في طريق تأسيس قوتك وبناء نفسك وذاتك, ومن هنا تنطلق لتكوّن تلك الشخصية العظيمة التي ستعود يوماً للأهل ظافرة بأجمل الشهادات وأعظمها ...
  • فعليك أن تكلل تلك الأيام بالنجاحات والأفراح وأن تتغلب على أحزانك ودموعك وأن تبني لنفسك مجتمعاً صغيراً وعائلة من الأصدقاء والأحباب.
  • اجعل لنفسك أصدقاء متعددين ( وليس صديقاً واحداً )، لا تندفع بأكمل عواطفك وكن صادقاً وحاول أن تجد أصحاب الأهداف الجميلة كي تكبر وترقى معهم، حاذر من الكاذبين فهم كثر في مجتمع الدراسة والجامعة واحذر ممن تهمهم دنياهم ولا يعبؤون لا بدراسة ولا بهدف وتعامل بحذر شديد معهم ...
  • حاول أن لا تصدق كل ما تسمع، استمع وافهم وحكّم عقلك أولاً وأخيراً ...
  • اجعل تواصلك مع أهلك لا ينقطع كي لا تشعر يوماً أنك بعيد عنهم ليس فقط بالجسد بل بالنفس والروح أيضاً ...
  • اجتهد أن تكوّن لنفسك عملاً وهواية تملأ بها أوقاتك بين الدراسة ودوام الجامعة ... فالهدف الأول هو دراستك لكنك في طور بناء شخصيتك وثقافتك, وهذا لم يقتصر يوماً على العلم والشهادات, بل على الخبرات الحياتية والتجارب اليومية التي تزيدك قوة وثباتاً وإيماناً في تحقيق أهدافك.
  • لكن اجعل لنفسك ذخيرة من الغيرة على علمك والشغف به وحبه، فهذا العلم هو من جئت لأجله.
  • وهنا, يقدّم لك حكيم, مرة أخرى, المزيد من الفائدة والمتعة من خلال دليل "قضاء أوقات الفراغ في مدينة دمشق, عله يكون عوناً لك لتبدأ طريق النجاح الذي طالما حلمت به.

وأخيراً لكل طالب في غربته تجربة, فاستفد ممن حولك, ولن يبخلو عليك بإذن الله, وحاول جعل تجربتك هي الناجحة, فالمغترب أكثر خبرة وتعامل مع البشر وأكثر نجاحاً في التعامل مع الناس والمواقف فاعرف أين تقف لتعرف إلى أين ستنطلق.

نرحب بتعليقاتك واقتراحاتك حول هذا الملف

  • هل هذه المعلومات بحاجة إلى تحديث؟
  • هل لديك أي إضافة، ملاحظة أو تصحيح؟
ابق على تواصل مع حكيم!
Google+