تصفح
دخول
تسجيل
نسيتها؟

تقييم خطر السرطان في مرضى مري باريت


تقييم خطر السرطان في مرضى مري باريت

دمشق- حكيم

  • يعد التعبير الزائد لمستقبل عامل النمو الظهاري epidermal growth factor واسماً فعالاً لتحري ترقّي وتطور مري باريت نحو سرطان مري.

  • تضمّن تقييم حالي لخطر حدوث السرطان لدى مرضى مري باريت BE التحليل النسيجي للعينات المأخوذة أثناء التنظير، مع التركيز على وجود درجة عالية من سوء التصنع كواسم أساسي للنسيج ما قبل السرطاني. لكن العينات المأخوذة عبر التنظير قد تكون عرضة للخطأ، لذلك كان الخبراء متحمسين لإكمال مثل هذا الاختبار عبر قياس الواسمات الجزيئية الملائمة.
    أحد هذه الواسمات الحيوية المرشّحة هو مستقبل عامل النمو الظهاري (البشروي) EGFR الذي وُجِد في حالة تعبير زائد بشكل شائع في سرطان المري، كما أن لوجوده علاقة بدرجة الورم وبالنقائل للعقد اللمفاوية.
  • لتقييم مدى إمكانية أن يكون مستقبل عامل النمو الظهاري واسماً حيوياً للترقّي التنشؤي لدى مرضى مري باريت، قام باحثون في المملكة المتحدة بتقييم 107 عينة نسيجية مودوعة سابقاً ومأخوذة من 100 مريض. مثّلت العينات مراحل ترقّي مري باريت إلى سرطان المري، بدءاً من الحؤول metaplasia إلى سوء التصنع dysplasia وصولاً إلى السرطانة الغدية adenocarcinoma.
  • لاحظ الباحثون أن التعبيرية عن مستقبل عامل النمو الظهاري EGFR في السرطانة الغدية adenocarcinoma كانت أعلى بـ13 مرة منه في العينات النسيجية لمري باريت BE .
    فقد لوحظ فرط التعبيرية لـ EGFR في 35% من عينات سوء التصنع ذو الدرجة العالية HGD ، و 80% من عينات السرطانة الغدية.
    ومن الجدير بالذكر أن العينات النسيجية ذات التعبير الزائد لمستقبل عامل النمو الظهاري كانت أكثر احتمالاً ليظهر فيها إختلال في الصيغة الصبغية aneuploidy للصبغي السابع وحدوث تضخيم في موقع مستقبل عامل النمو الظهاري.
  • ملاحظة:

    تُظهر هذه الدراسة كون مستقبل عامل النمو الظهاري واسماً ممكناً لتحري الترقّي النسيجي من مري باريت إلى سوء التصنع عالي الدرجة وسرطانة المري الغدية.
    ومع توافر المعالجة الموجهة والمضادة لهذا المستقبل (مثل cetuximab) وظهور بعض الوعود الأولية في معالجة سرطانة المري الغدية، فإنّ الاقتران بين القدرة التشخيصية للـ EGFR مع هذه المعالجة الجديدة من الممكن - بتصورنا- أن يبطئ من الترقي التنشؤي لدى بعض المرضى.
    إضافة لذلك، فإن الطبيعة الغشائية لمستقبل عامل النمو الظهاري وموقعه على سطح لمعة المري قد يساعدان بجعله هدفاً مفيداً لتوجيه الخزعات التنظيرية مستقبلاً.

المصدر
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الشكر الجزيل للدكتور فؤاد الشققي لترشيحه الخبر للترجمة.
ترجمة: رفيف حداقي، حكيم.
تنقيح: S.AMH، حكيم.

الأخبار الطبية's picture
by


خبر يستحق الاهتمام...
شكراً جزيلاً.

Dr_Hero's picture
Dr_Hero
طبيب مقيم
ابق على تواصل مع حكيم!
Google+