تصفح
دخول
تسجيل
نسيتها؟

دليل الستاجات في ألمانيا


دليل الستاجات في ألمانيا

دليل حكيم للستاج في ألمانيا

إن كانت لديك الرغبة لتقوم بستاجك في إحدى مشافي ألمانيا، لكنك تتساءل كيف؟؟، ماذا تفعل؟، وماهي الطريقة المناسبة لذلك؟، وترغب بمعرفة خبرات أشخاص خاضوا هذا الستاج قبلك وعاشوا التجربة بكل تفاصيلها؟؟..
هاهو دليل حكيم يقدم لك كل ما تحتاج من معلومات، ويجيب عما لديك من تساؤلات لتتخذ قرارك بكلّ اطمئنان..

كيفية اختيار المشفى
يمكنك بداية التعرف على المشافي الجامعية التي تستقبل الطلاب عادة من الموقع الإلكتروني التالي:
http://www.medknowledge.de/klinik-arztsuche/universitaets_kliniken.htm
والذي يحتوي على المشافي الجامعية مرتبة حسب الترتيب الهجائي.
تختار المشفى الذي ترغب بالتدريب فيه وبعدها تتوجه إلى صفحة المراكز والمشافي التابعة لها، اختر الصفحة الخاصة بالاختصاص أو القسم الذي ترغب بالتدرب فيه، وابحث ضمنها عن البريد الإلكتروني لرئيس القسم أو سكرتيرة مكتبه (ففي بعض الأحيان لا يكون البريد الإلكتروني الخاص برئيس القسم مكتوب، عندها يمكنك مراسلة السكرتيرة مخاطباً بالرسالة رئيس القسم).

وفي هذه المرحلة يمكنك كتابة الطلب والمراسلة باللغة الألمانية أو باللغة الإنكليزية وإن كان من الأفضل أن تتم المراسلة باللغة الألمانية.
وبذلك تكون قد اخترت المشفى المطلوب والجهات التي يتوجب عليك مراسلتها.

الفترة الأنسب لتقديم الطلبات والفترة المتوقعة للرد
أفضل فترة للبدء بالمراسلة هي في الشهر الأول من الفصل الأول – لكن ذلك لا يعني أن تقديمك للطلب في أي وقت آخر غير مجدٍ لكن ستقل فرص القبول بسبب حجز كل الاماكن المتوفرة- وذلك سواء قررت القيام بالستاج بعد السنة الرابعة أو بعد الخامسة.
ويفضل القيام بستاج أخذته مسبقاً في سوريا (مثلاَ العينية بعد الخامسة، أو جراحة عامة بعد الرابعة).

المدة الوسطية للرد هي من 4 أيام وحتى أسبوعين.
ومن خلال تجربة أحد زملائنا الذين شاركونا بتجربتهم، بعد مراسلة أكثر من عشرة مشافي خلال فترة أسبوعين، رد منها أربع مشافي، مشفى بون بعد أربع أيام ، مشفى شاريتيه ببرلين رد بعد أسبوع و كلاهما ردا بالقبول ، أما المشفيين الآخريين تأخرا لأسبوع آخر وكان الرد بالرفض وذلك بسبب التأخر في تقديم الطلب لمنتصف الفصل الثاني حيث كانت كل المقاعد محجوزة.
وبعد حصولك على الموافقة يبدأ التواصل بينك وبين السكرتيرة حول الأوراق المطلوبة أو الأمور الأخرى التي ترغب بالإطلاع عليها هناك.

طلب المراسلة
بالنسبة للطلب يجب أن يتضمن نقاط رئيسية هي :
ზ المرحلة الدراسة الحالية.
ზ اسم جامعتك.
ზ الفترة التي تنوي السفر فيها بشكل دقيق (باليوم والشهر والسنة).
ينصح بأن يكون الطلب لبقاً جداً وفيه مدح بسيط للمشفى التي ترغب بالتدرب فيها، كما أن إبداء الاهتمام بالاختصاص أو الفرع بالإضافة للحاجة لهذا الستاج شيء إيجابي .
تذكر يمكنك في هذه المرحلة المراسلة بالألمانية أو بالإنكليزية .

وهذه نموذج بسيط يمكن الكتابة على منواله:


Dear professor,……..
I would like to ask you if there is any way I can get an elective in (Hospital's name)
(The name of university) is a big fort of science, and I have heard a lot about its outstanding hospital. I hope I can get the chance to practice and gain knowledge in your hospital.
I am a fifth year medical student in Damascus university-faculty of medicine - SYRIA . (The department that you want to make elective in) is one of the fields of medicine I prefer, and I am planning to specialize in after I am graduated. I need this elective because I believe it will polish up my skills as I will get to know how professional medical management is handled under your supervision. It will also broaden my horizons and let me gain more experience. I hope that I will stand up to your expectations.
I am planning to go for this elective on (date of elective).
I will be grateful if you accept me during this duration.
Waiting impatiently for your kind reply.

Best Regards

…your name………………..


وهذا مثال لنموذج آخر لكن بالألمانية :





Sehr geehrte Damen und Herren,


mein Name ist :::::::::::::::::::::::::::::. Ich bin Student der Human medizin an der Universität Damaskus_ Syrien und werde voraussichtlich Ende Juni 2007 das fünfte Studienjahr beenden. Im Anschluss würde ich gern

vom 15.8 bis 15.9.2007

an Ihrem Universitätsklinikum in Kinder und Jugendmedizin oder Hals, Nase und Ohrenheilkunde famulieren, um meine klinischen Kenntnisse durch Erfahrungen in Deutschland zu verbessern sowie um mehr Kontakte zur deutschen Kultur zu finden.

In den letzten anderthalb Jahren habe ich Deutsch gelernt und auch die deutsche Kultur über Internet und Fernsehen, bei Gesprächen mit Deutschen und durch Lektüre in der Bibliothek des Goethe-Instituts Damaskus kennen zu lernen versucht.

Es würde mich sehr freuen, wenn ich einen Praktikumsplatz bei Ihnen erhalten könnte.

Mit freundlichen Grüßen


وإليكم هذا النموذج الآخر بالألمانية أيضاً :



Sehr geehrte(r).....,
Ich studiere Medizin an der Universitaet Damaskus_Syrien, und im 25.06.2007 beende ich das fünfte Jahr.
In diesem Sommer möchte ich eine *(Hospitation) an Ihrem Universitaetklinikum machen.

Bitte, Koennten Sie mich informieren, welche Unterlagen ich Ihnen schicken soll um eine Famulatur zu bewerben.

(Seit dem letzten Jahr habe ich Deutsch gut gelernt, und ich habe gerade G6 abgeschlossen).

Es freut mich sehr bald von Ihnen zu hoeren.

Mit freundlichen Gruessen





* انتبه لأن تضع كلمة Hospitation حصراً، ولا تضع كلمة Famulatur مطلقاً حين تراسل لأجل الستاج.


الأوراق المطلوبة

عادة يطلب رئيس القسم إرسال الأوراق التالية:

1-سيرة ذاتية للطالب، فيه صورة شخصية واضحة وملونة.

2- صورة عن جواز السفر الذي سيسافر به الطالب.

3- أي ورقة تثبت أن الطالب يدرس الطب فعلاً، ويتم الاكتفاء عادة بورقة وثيقة الدوام التي يمكن الحصول عليها من عند شؤون الطلاب ومن ثم ترجمتها عند أي ترجمان محلف.

4- قد يسأل حول اللغة الألمانية ومستوى الطالب فيها .


* يمكن أن يطلب منك الأوراق الثلاث الأولى فقط دون الأخيرة، وبإمكانك إرسالها بالبريد المضمون أو بالإيميل أو حتى بالفاكس.


بعد أن تقوم بإرسال هذه الأوراق للبروفسور يجب عليك أن ترسل له رسالة شكر وأن تطلب منه إرسال ورقة دعوة رسمية من قبله كرئيس قسم في ذلك المشفى (يتم فيها التوضيح بأنك طالب طب، بالمرحلة الفلانية، وأنك مقبول للقيام بتدريب في المشفى الجامعي بالفترة المتفق عليها سابقاً) وذلك لتريها للسفارة لتمنحك الفيزا.


وهنا لابد من التأكيد على نقطة هامة جداً وهي:

أن تكون الدعوة باللغة الألمانية وخالية تماماً من الأخطاء اللغوية أو الحرفية. "إن لاحظت وجود خطأ في حرف واحد اطلب إرسال دعوة جديدة وسيقومون بذلك".

وأن يكون التدريب تحت مسمّى Hospitation وليس تحت مسمّى Famulatur، وذلك تجنباً لأن تطلب السفارة ورقة مزاولة المهنة في ألمانيا، التي قد تتطلب وقتاً من شهر لثلاث أشهر وإرباكاً للطالب هو في غنى عنه.


يمكن أن ترسل الدعوة بالإيميل ويتم طباعتها بدقة عالية أو ترسل بالبريد المضمون أو العادي، ويفضل أن ترسل بالبريد المضمون.


إليكم التالي كنموذج عن السيرة الذاتية يمكن استخدام شيء مشابه لها:





Name


Geschlecht: männlich

Geburtsdaten: 00.00.1900 in Damaskus,Syrien

Staatsangehörigkeit : syrisch

Familienstand : ledig


handy: +963 000000

Fax : +963 000000000

Email






  • Schulbildung


    01.09.89 – 01.06.1995 Grundschule in Damaskus

    15.09.95 – 22.07.2002 Mittel-und Oberschule(Sekundarschule) in Damaskus

    Abitur mit dem Prädikat“Ausgezeichnet” abgeschlossen .


  • Studium


    – Vom 09.09.2002 bis heute Humanmedizin an der Universität Damaskus

    – 16.09.2006 Anfang mit dem fünften Studienjahr


  • Sprachkenntnisse


    – Arabisch : Muttersprache

    – Englisch : fließend

    – Deutsch : fertig mit M1

    Beschlossen ZD Prüfung mit (000/300)


  • Sonstige:


    – Gute allgemeine Computerkenntnisse(Word,Power Point, und Photoshop)


    Hobbys:

    Schwimmen ,Schach und Lesen.


    Datum, Unterschrift





  • الحصول على الفيزا
    ننصحك بالنسبة للتحضير للفيزا أن يتم ببداية الفصل الثاني من العام الدراسي، وذلك ليكون هناك فترة زمنية كافية للتغلب على صعوبات وتعقيدات الحصول عليها في كثير من الاحيان، وضمان تخطي مطبات غير متوقعة.

    نوع الفيزا التي يتم التقدم عليها هي فيزا زيارة ومدّة الفيزا تحدد بمدة الستاج "الدعوة" وليس بشيء آخر... وانتبه فهناك الكثير من الطلاب رفضت فيزهم لأنهم يطلبون فيزا لشهرين رغم أن دعوتهم هي ستاج لشهر واحد فقط!
    وبما أن ألمانيا من الدول الموقع على اتفاقية شينغين لذا فإن الفيزا الممنوحة لك تستطيع الدخول فيها إلى كل الدول الاوروبية الموقعة على نفس الإتفاقية باستثناء بريطانيا غير الموقعة عليها.
    الأوراق المطلوبة للفيزا تكون موضحة في لوحة الإعلانات الموجودة في السفارة وعلى موقعهم الإلكتروني وقد تتغير كل فترة، لذلك ينصح التأكد من السفارة أولاً: http://www.damaskus.diplo.de/Vertretung/damaskus/ar/01/Visabestimmungen/...

    لكن بالإجمال هذا ما هو متعارف عليه وتطالب به السفارة:
    1- ورقة الدعوة الاصلية التي أرسلها البرفسور .

    2- صورتين شخصيتين ذات مواصفات خاصة بالسفارة الالمانية من حيث القياسات.

    3- جواز سفر ساري المفعول.

    4- إخراج قيد عائلي لإثبات التأصل العائلي في سوريا.

    5- كشف حساب مصرفي لفترة ثلاثة أشهر على الأقل وذلك لإثبات المقدرة على التمويل الذاتي.

    6- إثبات تأصل مادي في البلد مثلاً:


    • إخراج قيد عقاري * (شقق وأراضي)

    • ملكية سيارة.*

    • سجل تجاري.

    • سجل صناعي.
    • فواتير هاتف أو كهرباء.
    * ما فوقه نجمة هي أوراق سهل الحصول عليها.
    7- بوليصة تأمين يمكن شراؤها من أحد شركات التأمين السورية المعتمدة في السفارة.
    8- وثيقة دوام في كلية الطب البشري.

    هذا ما تطلبه السفارة عادة لكن يجب إرفاق الطلب بأوراق أخرى هي حقاً هامة وضرورية للحصول على الفيزا اعمل على تأمينها:

    • ورقة توصية من العميد والحصول عليها سهل أيضاً من شؤون الطلاب.
    • أوراق تثبت القيام بدورات لغة سواء في معهد غوته أو عند أستاذ خصوصي.
    • حساب بنكي آخر وملكية سيارة أخرى إن توفرت.
    • صورة عن بطاقة الجامعة.
    طبعاً كل الأوراق السابقة (الأساسية والإضافية) يجب أن تكون مترجمة إلى اللغة الالمانية عند ترجمان محلف ولا يقبل أي ورقة باللغة العربية!.
    عند تجهيز كامل الاوراق يتم حجز موعد في السفارة كما هو مبين في الموقع الخاص بها والذهاب إلى هناك لتقديم الطلب.
    أمر هام آخر: بالنسبة لأوراق الملكية والقيد العقاري وأوراق البنك ليس من الضروري أن تكون باسم الطالب بل يكفي ان تكون باسم والده أو والدته – أي الشخص الذي سيقوم بكفالته –.
    وبعد ذلك يمكنك استلام الفيزا بعد حوالي أسبوعين .

    اللغة الألمانية
    بالنسبة للغة الالمانية من الضروري أن يكون الطالب لديه إطلاع جيد عليها قبل أن ينوي السفر وهي ضرورية عند تقديم أوراق الفيزا، حيث قد يصدف أن يكون الموظف في السفارة لئيم ويضع للطالب تقييم سلبي في حال لم يتجاوب معه باللغة الألمانية.
    الموظفون عرب غالباً لكن يجيدون اللغة الالمانية بشكل ممتاز.

    لا يشترط أن يكون الطالب متماً لكل المستويات لكن في حال كان قد أتم أول ست مستويات على الأقل فهذا شيء إيجابي جداً وسيؤثر بشكل حتمي على أخذه للفيزا وعلى الفائدة خلال الستاج .


    الفترة المطلوبة للتحضير للستاج

    بالنسبة للتحضير الدراسي يفضل أن تكون قد درست المادة في العام الدراسي ويكفي مراجعة بسيطة لها قبل السفر خاصة من مرجع أجنبي لحفظ المصطلحات.


    أما عن أجواء الستاج والدوام في المشفى والمعيشة في ألمانيا فسنحدثكم عنها من خلال تجربة أحد زملائنا الذي قام بأداء ستاجه في قسم العينية في مشفى بون الجامعي ، لمعرفة المزيد من التفاصيل التي أخبرنا بها تابعوا معنا السطور القادمة ولنطير إلى ألمانيا....Smiling


    مدة الستاج، وعلاقتها بالاختصاص


    مدة الستاج الذي قام به زميلنا في قسم العينية شهر وبضعة أيام، طبعاً الفترة لا تتعلق بالاختصاص وإنما برغبة الشخص.

    وبإمكانك الاستمرار لشهر آخر في نفس المشفى أو مشفى آخر، لكن في حال الرغبة في البقاء أكثر من شهر فننصح ألا يتم الاستمرار في نفس المشفى وأن يتم الحصول على قبول مسبق لفترة الشهر الثاني في مشفى آخر وذلك كي لا يتم الشعور بالملل وللإطلاع على مشفى آخر بجو آخر.


    الحصول على السكن

    يختلف ذلك حسب التدبير الذي يمكن أن يتبعه الطالب، لكن المهم ألا يذهب إلى هناك قبل أن يؤمن السكن لأنه باستئجاره لغرفة في فندق ريثما يحصل على السكن سيصرف أجرة شهر خلال أربع أيام!.


    البعض يمضي الفترة التي تسبق السفر للستاج بالبحث عن سكن عن طريق الإنترنت، والبعض الآخر لم يواجه أي صعوبة في تأمين السكن، وذلك يعتمد على حسن التدبير والتوفيق.


    فقد تسمح الفرصة بالاستعانة بسكرتيرة البرفسور والتي يمكن أن تقدم مساعدة بإيجاد مكان للسكن وقريب من المشفى. وذلك بإعطاء إيميل ما يسمى الشبكة الطلابية "شبيهة باتحاد الطلبة هنا" ليقوم الطالب بمراسلتهم واستئجار غرفة عن طريق الانترنت بعد أن يوضح لهم أنه سيدفع التكلفة حين وصوله إلى المدينة المسافر إليها في الوقت المحدد.


    بالنسبة لشروط السكن:لم يكن هنالك أي شروط في السكن وقد كان مريحاً نوعاً ما. عبارة عن غرفة في جناح فيه 14 غرفة تشترك في الحمامات والمطبخ وغرفة الجلوس المجهزين بكل وسائل الطبخ والرفاهية. وكان مزود السكن بخط انترنت عالي السرعة مجاني. طبعاً قد يختلف هذا باختلاف المكان والزمان.


    الاتصالات والتواصل مع الأشخاص في المانيا

    الاتصالات هناك مؤمنة بكل تأكيد، وتكلفة الدقيقة في الشركات هناك التي يمكن أن تستخدمها للاتصال بسوريا حوالي 25-30 سنت... أي تعادل 15 ليرة سورية تقريباً، وهو أرخص من الاتصال من سوريا لألمانيا.


    بإمكانك أن تهاتف أهلك بشكل شبه يومي تقريباً وأن تستخدم المسنجر للتواصل معهم ومع أصدقائك بشكل يومي فالانترنت السريع متوافر 24 ساعة.


    بالنسبة للتواصل مع الناس فحاول أن تتكلم معهم بالألمانية قدر المستطاع حتى لو ارتكبت أخطاء لغوية، وعند الحاجة يمكنك استخدام الإنكليزية رغم عدم شيوعها أو أحياناً استخدام الإشارات... فهناك يضطر الشخص للتعبير عن نفسه بأي وسيلة كانت من اللغة حتى الإشارة.

    تكلفة الستاج المتوقعة
    بالنسبة للستاج فهو مجاني ولا تتقاضى المشفى أي مبلغ لقاءه وكل التكاليف الأخرى هي تكاليف السفر والإقامة والهدايا وغيرها.
    لكن تكلفة ستاج شهر واحد بحيث تغطي نفقات شراء أغراض السفر وبطاقة الطيران والتنقلات والسياحة هناك والإقامة والمصروف الشخصي والهدايا حوالي 2000 يورو وسطياً وهو مبلغ يمكن اختصاره كثيراً في أمور الهدايا والتنقلات السياحية هناك، كما يمكن للشخص أن يختصر بموضوع الطعام ونوعه إما جاهز أو تحضيره في السكن، كما أن شراء تذكرة الطائرة قبل وقت قد يوفر الكثير أيضاً..
    انتبه لنقطة هامة : قد يجيبك بعد الأشخاص بأن تكلفة الستاج قد تحتاج 700 يورو وسطياً ربما قد يكون هذا صحيحاً لكن بعد حوالي 3 شهور أو أكثر من الإقامة هناك... حيث أن الشخص يتعلم كيف يضغط مصروفه ويكون قد أمّن الحاجات الأساسية الغالية خلال هذه المدة، وبعد أن يكون قد عرف ما يؤمن له خدماته بأكثر الاسعار توفيراً.. أما تكلفة الستاج لأول مرة فتختلف بسب احتوائها على مصاريف سفر وتنقلات وسياحة.. لذلك ضع هذه النقطة في الحسبان حين سفرك لأداء ستاج الذي سيكلفك حوالي 1700 – 2000 يورو.

    الصعوبات التي من الممكن أن تواجهك في البداية
    الصعوبة الأساسية في المرحلة الأولى هي صعوبة اللغة والتواصل... فاللغة الألمانية لغة صعبة وهي لغة قواعدية إلى درجة كبيرة، والسماعي صعب! خاصةً لمن يواجه اللغة ضمن المجتمع للمرة الأولى في حياته، صعوبة اللغة تستمر معك من اليوم الأول لليوم الأخير من الستاج، وفي كل يوم تتعلم كلمات جديدة وستلمس بنفسك تحسن ملموس جداً من ناحية السماعي بالإضافة لاكتساب جرأة التكلم باللغة الألمانية دون خوف.

    مما يزيد أمر اللغة صعوبة هو عدم تكلم الألمان باللغة الإنكليزية إلا القليل منهم... فقد تجد طلاب طب على وشك التخرج لا يستطيعون التعريف بأنفسهم باللغة الإنكليزية، وهذا عامل إيجابي من حيث أنك ستضطر للتحدث بالألمانية، وعامل سلبي بسبب عدم قدرتك على التواصل مع من حولك في بعض الأحيان.

    أما الوصول للمشفى من المطار فلم يكن فيه صعوبة لأن الباصات التي تصل بين المطار ومركز المدينة تأتي كل 10 دقائق، والتكاسي وسائقيها متعاونين جداً وسياراتهم مجهزة بأجهزة تحديد مواقع تمكنك من الوصول للعنوان الذي تريده بأقصر الطرق.

    النظام الطبي في المانيا
    النظام الطبي الالماني هو الأفضل أوروبياً بعد بريطانيا، ويمكن لأي شخص أن يلمس التطور الطبي الحاصل هناك سواء باختصاص العينية، أو الاختصاصات الاخرى كالجراحات ومعالجة الأورام، بالإضافة لاستخدامهم أحدث الأجهزة في التشخيص والعلاج.

    التعامل في المشفى
    بناء على تجربة زميلنا الذي قام بستاج العينية .....(كانت صفتي ضمن المشفى هي "طالب زائر" وكنت أعامل معاملة الطالب الألماني الذي يقوم بالستاج، مع امتياز أن لي حرية التجول بالأقسام جميعها في نفس اليوم، وغير مقيّد بجدول معيّن رغم وجود مثل هذا الجدول المقترح، حيث كنت أفضل أن أقضي يومي في عيادة أمراض الشبكية وغرف العمليات.
    طبعاً هذه نفس معاملة الطبيب المختص الذي يقوم بستاج، فقد كان هناك طبيبة بلغارية أنهت اختصاص العينية في بلدها و تقوم بستاج في المشفى للإطلاع على المستجدات الطبية فكنا نعامل نفس المعاملة.
    ولم يكن هناك مناوبات بالنسبة لستاجي).

    الدوام في المشفى
    كان يومي يبدأ صباحاً في تمام الساعة السابعة والنصف، وذلك بحضور الجلسة الصباحية التي يترأسها البرفسور رئيس القسم وبتواجد كل البرفسورات والأطباء المختصين والمقيمين، ويتم فيها إما عرض بحث أجراه أحد الطلاب المقيمين أو التحدّث عن حالة صعبة واجهت أحد الأطباء أو موضوع طبي جديد..

    وكان البرفسور يحرص على نشر جو المرح فيها كنوع من التحفيز الصباحي للجميع.. فيخرج الكل نشيط ومندفع ليوم عمل طويل.

    بعد ذلك أتوجه للقسم الذي سأداوم فيه حسب الجدول المقترح أو حسب رغبتي أعرّف عن نفسي للأستاذ المشرف على القسم وألازمه هو أو الأطباء الموجودين في القسم.

    كنت أقوم باستقبال المريض مع الطبيب، أستمع لشكواه وأقرأ ملفه بينما يفحصه الطبيب المشرف علي أو البرفسور، وبعد أن ينهي الفحص يستأذن المريض لكي أقوم بفحصه وهذه هي الفترة اللازمة لتدوين مشاهداته على ملف المريض.

    بعد ذلك يتم الشرح للمريض عن حالته وفيما إن كان هنالك استقصاءات إضافية لازمه له... ثم أرافق المريض لغرفة الاستقصاءات لأشاهد ما يتم القيام به.
    كان مسموحاً لي أن أركب قثاطر وريدية وأن أسحب دم، أو أجهز المريض لتصوير أوعية الشبكية الظليل. وذلك بفتح خط وريدي له، وكانت رئيسة الممرضات تشجعني على القيام بذلك وتتعاون معي لتعريفي على كل جديد وتنصحني بشكل مستمر لتحقيق الفائدة الكبرى من الستاج.

    بعد ساعة ونصف تقريباً من بدء العمل اليومي تأتي موظفتين يجران عربتا شاي وعصائر وقهوة تقدمان الضيافة للمرضى في البهو وكذلك للأطباء في عياداتهم، حيث لم يكن هناك فترة استراحة رسمية والكل يستمر بالعمل من الساعة السابعة والنصف إلى الساعة الرابعة أو الرابعة والنصف، والاستراحة تقتصر على شرب بعض القهوة وأكل قطعة بسكويت بين المريض والآخر.

    في الساعة الرابعة والنصف ينتهي الدوام الرسمي، ويكون هنالك في بعض الأحيان محاضرة إضافية حوالي الساعة السادسة مساءً يحضرها من يشاء، وكان الأطباء يدعوني لحضورها في كل أسبوع لكن غالباً يكون الإنهاك قد أخذ مفعوله واعتذر عن حضورها.

    الكتب المنصوح باقتنائها أثناء الستاج
    ننصح باقتناء كتاب المادة التي ستقوم بالستاج فيها وإن كان باللغة العربية فذلك يساعدك كثيراً على تذكر المعلومات، وينصح أيضاً باقتناء مرجع ألماني في المادة التي ستقوم بستاجها لأن هنالك الكثير من المصطلحات الطبية المختلفة جذرياً عن اللغة الإنكليزية حتى أنها ليست قريبة للمصطلح اللاتيني أيضاً .

    في حال لم تتمكن من اقتناء مثل هذه الكتب من هنا قم بشرائها في الأسبوع الأول من وصولك إلى ألمانيا.


    كيفية الاستفادة من الستاج

    الألمان بطبيعتهم غير مبادرين، لكن هذا لا يعني أنهم سلبيون ولا يحبون إفادة الطالب... لذلك الاستفادة تتحقق بأن تكون المبادرة من قبلك وان تلازم الأطباء في جولاتهم وأثناء إجرائهم لأي استقصاء للمريض، مع عدم التردد في توجيه أي سؤال لهم لكن في الوقت المناسب، وهم بالعادة يرحبون بالشخص الذي يحب أن يتعلم ويستفيد.


    من تجارب زملائنا...

    من سلّم ذو عشرة درجات أقيم فائدتي في هذا الستاج العلمية واللغوية حوالي 8 من عشرة، أما من ناحية خبرات السفر وكسر حاجز الإختلاف الثقافي والتعرف على عالم جديد مختلف كلياً فأعطيه عشرة من عشرة.

    وكلما كانت لغتك أفضل ستكون الفائدة أكثر بكثير وكذلك المتعة أيضاً.


    بين الإيجابيات والسلبيات

    الايجابيات: هناك عدّة أهداف للستاج تتلخص في التعرف على الجو الطبي في مشافي ألمانيا، وكسر الحاجز الثقافي الذي يتعرض له الكثير من الطلاب حين السفر للمرة الأولى إلى دولة أوروبية ، بالإضافة لتحسين اللغة بحيث تضعك بصورة الواقع اللغوي وكم هي الجهود التي عليك بذلها حتى تحسن لغتك.

    بالإضافة لموضوع هام وهو الفائدة التي قد تجنيها في المستقبل عندما تبدأ في مشوار الإختصاص الحقيقي هناك. حيث أن الستاج فرصة مناسبة لأخذ رسالة توصية من رئيس القسم الأمر، الذي يحسّن فرصك في تحصيل قبول جيد في مشفى جامعي بالمستقبل ، وقد تتمكن من التخصص في نفس المشفى الذي تدرّبت فيه.

    ففي نهاية الستاج يمكنك مفاتحة رئيس القسم برغبتك في التخصص في المشفى وهنا تلمس مدى تشجعه لذلك طبعاً كل هذه الأمور تعتمد على شخصيتك ومهارات تواصلك خلال فترة التدريب القصيرة.

    السلبيات: أنك تشعر في بعض الأحيان ببعض الغربة سواء الثقافية أو المعنوية عن أهلك ووطنك.

    نصيحة وكلمة أخيرة من مجرب وحكيم لكل من يود أن يقوم بستاج في ألمانيا

    • أنصح من ينوي القيام بستاج في ألمانيا أن يتعب على لغته بشكل كبير قبل السفر وأن يكون قد أتم على الأقل أول ست مستويات لغوية.
    • كما أنصحه بأن يتعلم الاعتماد على نفسه قبل السفر بفترة لا بأس بها ، وأن يضع في باله أنه سيكون وحيداً في مجتمع لا يعرف فيه أحد ولا يتحدث لغتهم بشكل جيد، وعليه أن يتم تعاملاته ضمن ذلك الجو لذا لا بد من التركيز والصحو الدائم.
    • قبل أن يخطط الطالب للسفر للقيام بستاج في ألمانيا أنصحه بأن يأخذ قراره أولاً من ناحية المكان الذي يرغب بالتخصص فيه... هل هو ألمانيا أم دولة أخرى ناطقة بالانكليزية.. عندها لن يكون هذا الستاج مفيداً له.
    • كما أن من يفكر باستغلال فيزا الستاج للقيام بسياحة بأوروبا فأنصحه ألا يتعب نفسه بالمراسلات والدخول للسفارة الألمانية.. فهناك سفارات أخرى تمنح فيزا شينغين تمكنه من القيام بالسياحة المطلوبة وبشروط أسهل من السفارة الألمانية.
    • على الشخص أن يكون رسولاً جيداً لبلده وأن يراقب نفسه وتصرفاته وانضباطه لأنه سيعكس صورة بلد كامل. فمن ينوي السفر للستاج عليه أن يعتبر نفسه قد حمل بأمانة ثقيلة وهي نقل أفضل صورة عن نفسه وعن بلده وعن دينه إلى الآخرين.
    • أنصح بتنمية مهارات التواصل واستخدامها بشكل عملي مع الأطباء أو المرضى في سوريا قبل السفر لهناك، فهذا أمر هام جداً لإعطاء صورة حسنة عن نفسك بين الكادر الطبي... وهذا ستجده في آخر يوم حين ستحصل على ورقة توصية جيدة من رئيس القسم.
    • التواضع أمر هام جداً خاصة مع الممرضات والمرضى، ومساعدة المريض كفتح الباب له مساعدته على النهوض إعطائه حقيبته، حتى الانحناء وجلب ما يسقط على الأرض له... كلها أمور تقدر لك وتوضع في نقاطك.
    • وكما هي النصيحة الشائعة: استفد قدر المستطاع واستمتع قدر المستطاع.......
    • أمور هامة للسفر: من الأمور التي أنصح باقتنائها إلى هناك مظلة بسبب الطقس الماطر الفجائي حتى في الصيف بالإضافة لمعطف واقي من المطر. أهم شيء هو أخذ مترجم الكتروني بين العربية والانكليزي إلى الألمانية والعكس.
    إعداد: عمّار جبر.
    إشراف: رفيف حداقي، دليل حكيم.

    موقع حكيم



    يمكنكم الاتصال بنا من أجل الاقتراحات والملاحظات.


    ابق على تواصل مع حكيم!
    Google+