تصفح
دخول
تسجيل
نسيتها؟

سرطان الثدي BREAST CANCER


سرطان الثدي BREAST CANCER

المعلومة

خطر إصابة المرأة بسرطان الثدي خلال حياتها حوالي 1 من 8 نساء
وخطر الإصابة يصبح الضعف في حال وجود سرطان ثدي في أحد قرابات الدرجة الأولى ( أم - أخت - بنت ) و يصبح الخطر أكبر كلما زاد عدد القرابات المصابة.
حوالي 5% من حالات سرطانات الثدي موروثة عن طريق صبغي جسمي من النمط الراجح و أكثر هذه الحالات هي نتيجة طفرة في كل من المورثة BRCA 1
( على الصبعي 17 ) أو BRCA 2 ( على الصبغي 13 ) .
و الامرأة التي ترث واحدة من هذه الطفرات لديها تقريبا فرصة 60 % للإصابة بسرطان الثدي و المرأة التي ترث BRCA1 لديها تقريبا 20 % للإصابة بسرطان المبيض .

و كلا الطفرتين تحدث نتيجة اصلاح خاطئ للـ DNA في عملية DNA repair .

المرجع

Lynne B. Jorde , (2002) USMLE Step 1 - biochemistry notes , Chicago,Kaplan Medical,338

Dr Goo's picture
by
السنة الخامسة


سؤال : ما هي ألية حدوث السرطان ( الأورام ) من الناحية الوراثية ؟

و خلونا نتساعد سوا لنعرف أكتر عن Inherited cancer syndromes

Dr Goo's picture
Dr Goo
السنة الخامسة


هلق الذي أعرفه: أن BRCA1/2 تلفظ: "بريكا" من المورثات كابحات الأورام، وأن عدد الطفرات التي يمكن أن تطرأ عليهما بالمئات...

إذاً ألية حدوث السرطان وراثياً هنا هي خلل بوظيفة مورثة كابحة للورم...

للتفصيل: ما البروتينات التي تتنتجها هذه المورثات؟ وما آلية حدوث الطفرة عليها؟ وماذا ينتج عنها مؤدياً لحدوث السرطان؟

amosabo
السنة الثالثة


سمعت مؤخرا معلومة جديدة عن سرطان الثدي :
عندما يستأصل الثدي في 30% من الحالات يستأصل معه كامل العقد اللمفاوية الموجودة تحت الإبط والذي يؤدي إلى انتفاخ اليد وتوذمها.
والحل : تؤخذ ثلاث عقد لمفاوية من منطقة البطن وتوضع بدل التي استؤصلت من الإبط .. وقد وجد أن 90% من المريضات حصلت لديهن استجابة شبه فورية بعد العملية ..

perfume of roses's picture
perfume of roses
السنة الثالثة


شكرا مروة عالمعلومة المفيدةEye-wink
و

Quote:
ما البروتينات التي تتنتجها هذه المورثات؟ وما آلية حدوث الطفرة عليها؟ وماذا ينتج عنها مؤدياً لحدوث السرطان؟

ليش مسهللنا الاسئلة كتير ؟؟
هي الصورة عجبتني

cerceau de jasmin's picture
cerceau de jasmin
السنة الثالثة


أنا والله لقيتهون صعبين...

Cool

بعدين اللي بيفصل التفصيل و التوضيح الي عم نشوفه الأسبوع الماضي كله ما شاء الله ما بيصعب(أو بيسهل... Eye-wink ) عليه هيك أسئلة، صحيح؟

شكراً على الصورة، و شكراً perfume of roses على المعلومة.

amosabo
السنة الثالثة

Quote:
أنا والله لقيتهون صعبين...

بعدين اللي بيفصل التفصيل و التوضيح الي عم نشوفه الأسبوع الماضي كله ما شاء الله ما بيصعب(أو بيسهل... ) عليه هيك أسئلة، صحيح؟

و الله خجلتني Surprised , لأ و خليتني رد حاول , و هذا ما وجدته : ( اذا حدا بدو نترجم منترجم Eye-wink )

Cancer Research, scientists from the University of Chicago and Kyoto University, Japan, suggest that a mechanism that normally repairs damaged DNA may function abnormally in BRCA1 carriers leading to one type of poor-prognosis breast cancer

.
Their findings provide insight into how the normal BRCA1 gene suppresses the growth of tumors as well as the nature of the genetic instability that leads to cancer when BRCA1 is defective.

". "If you take a normal, healthy cell and get rid of BRCA1, you end up with an unhealthy, slow-growing cell," said Douglas Bishop, PhD, associate professor of radiation and cellular oncology at Chicago and principal investigator of the study. BRCA1 ". "That's a bit of a
paradox, because loss of BRCA1 also causes tumors and tumor formation is not normally associated with poor cell grow

the slow growth caused by loss of BRCA1 could be compensated for by increasing the amount of the DNA repair protein

RAD51 is involved in homologous recombination, a method used by cells to repair damaged DNA. In homologous recombination, organisms heal broken chromosomes using an unbroken chromosome copy as a template.

BRCA1 itself promotes DNA repair through recombination and the conventional view is that loss of BRCA1 causes tumors because DNA repair fails. The new work from Bishop and colleagues challenges this view.

"BRCA1-deficiency by itself would probably not cause a tumor," Bishop said, "but cells that manage to compensate for the BRCA1 defect in repair by ramping up RAD51 levels are likely to be less genetically stable than normal cells and therefore more prone to form tumors."

Using a public database, Bishop and colleagues examined genomic data from 117 primary breast tumors for evidence of elevated levels of RNAs for genes involved in homologous recombination. They found that the level of RNA for three genes -- RAD51 and two of its key accessory factors -- was significantly higher in BRCA1-deficient tumors compared with breast tumors that were not associated with BRCA1 mutations.

"High levels of RAD51 may help cells that lack BRCA1 overcome the defects in recombination caused by loss of BRCA1," Bishop said, "but the recombination that occurs in this situation may be abnormal and may actually cause mutations which in turn lead to the development of a tumor."

When the researchers took normal, healthy cells in culture and disabled the BRCA1 gene, the cells survived, but grew slowly and were unable to repair DNA damage normally. When Bishop and his coworkers increased the amount of RAD51 in these cells, however, the ability of cells to repair DNA damage was restored and the mutated cells grew more quickly.

In the future "it will be interesting to determine whether high levels of RAD51 can predict tumor prognosis," said Bishop. "Its also possible that tumor cells with high levels of RAD51 are particularly dependent on that gene for survival and therefore sensitive to drugs that target RAD51"

The National Cancer Institute funded the work done at the University of Chicago and the CREST Research Project, Japan Science and Technology, Kyoto funded the effort in Japan. Additional authors of the paper include Richard D. Martin, Brian J. Orelli and Andy J. Minn from Chicago, and Mitsuyoshi Yamazoe and Shunichi Takeda of Kyoto University

cerceau de jasmin's picture
cerceau de jasmin
السنة الثالثة


يا سلام , هالكم سطر بيفشوا القلب اقرؤوهن عنجد حلوين :

What is the official name of the BRCA1 gene?
The official name of this gene is “breast cancer 1, early onset.”

BRCA1 is the gene's official symbol. The BRCA1 gene is also known by other names, listed below.

What is the normal function of the BRCA1 gene?
The BRCA1 gene belongs to a class of genes known as tumor suppressor genes. Like many other tumor suppressors, the protein produced from the BRCA1 gene helps prevent cells from growing and dividing too rapidly or in an uncontrolled way.

The BRCA1 gene provides instructions for making a protein that is directly involved in repairing damaged DNA. In the nucleus of many types of normal cells, the BRCA1 protein interacts with several other proteins, including the proteins produced from the RAD51 and BARD1 genes, to mend breaks in DNA. These breaks can be caused by natural and medical radiation or other environmental exposures, and also occur when chromosomes exchange genetic material in preparation for cell division. By helping repair DNA, BRCA1 plays a role in maintaining the stability of a cell's genetic information.

Research suggests that the BRCA1 protein also regulates the activity of other genes and plays a critical role in embryonic development. To carry out these functions, the BRCA1 protein interacts with many other proteins, including other tumor suppressors and proteins that regulate cell division.

How are changes in the BRCA1 gene related to health conditions?
breast cancer - increased risk from variations of the BRCA1 gene
Researchers have identified more than 1,000 mutations in the BRCA1 gene, many of which are associated with an increased risk of cancer (particularly breast cancer in women). Most of these mutations lead to the production of an abnormally short version of the BRCA1 protein, or prevent any protein from being made from one copy of the gene. Other BRCA1 mutations change single protein building blocks (amino acids) in the protein or delete large segments of DNA from the BRCA1 gene. Researchers believe that a defective or missing BRCA1 protein is unable to help repair damaged DNA or fix mutations that occur in other genes. As these defects accumulate, they can allow cells to grow and divide uncontrollably and form a tumor.

other cancers - increased risk from variations of the BRCA1 gene
In addition to female breast cancer, mutations in the BRCA1 gene also increase the risk of several other types of cancer including fallopian tube cancer, male breast cancer, and pancreatic cancer. Many of these mutations change one of the amino acids used to make the BRCA1 protein, resulting in a protein that cannot perform its normal DNA repair function.

Where is the BRCA1 gene located?
Cytogenetic Location: 17q21

The BRCA1 gene is located on the long (q) arm of chromosome 17 at position 21.

More precisely, the BRCA1 gene is located from base pair 41,196,313 to base pair 41,277,467 on chromosome 17.

Molecular Location on chromosome 17: base pairs 41,196,313 to 41,277,467
شوفوا الصورة Eye-wink

cerceau de jasmin's picture
cerceau de jasmin
السنة الثالثة


و هاد المخطط ظريف :

cerceau de jasmin's picture
cerceau de jasmin
السنة الثالثة


ما شاء الله!

واضح أنه كان ظني بمحله: المشاركة الثانية تقريباً جواب حرفي للسؤال(أنا بالأصل من هون جبته Cool ) فممتاز ما شاء الله...

والمقالة رهيبة، فعلاً شي حلو؛ جزيت خيراً، اللي حابب يرجع للنص الكامل للمقال:

http://cancerres.aacrjournals.org/content/67/20/9658.full

طبعاً: further research is needed in this regard...

Eye-wink

amosabo
السنة الثالثة

Quote:
المشاركة الثانية تقريباً جواب حرفي للسؤال(أنا بالأصل من هون جبته )

و الله ما شاء الله عنك , يعني ساعتين عم تشغلني , و انت بتعرف الاجوبة Evil

بسيطة .. Laughing out loud

cerceau de jasmin's picture
cerceau de jasmin
السنة الثالثة


عفكرة: التعب للحصول على المعلومة بتخليها ما تنتسى، فالمفروض تشكريني...

Cool

بعدين جد هيك أحلى: إذا الواحد جاوب جزء من الجواب و حط الباقي أو التفصيل سؤال، بيصير في إنترأكشين(على قولة أحد مشرفي الحياة ... Very Happy )

amosabo
السنة الثالثة


لي عودة آسف عل التأخير

Dr Goo's picture
Dr Goo
السنة الخامسة


واسـمـات الأورام في سرطـان الــثـدي
Breast cancer markers:

المستضد الورمي الجنيني CEA)antigen Cancer embryonic )
) )):
يعتبرهذا المستضد واسما ً لأورام الثدي،حيث أن هنالك عشرة مواضع جينية مسؤولة عن اصطناعه ومتوضعة على الصبغي19 وهذا الواسم من طبيعة بروتينية سكرية ،ويعاير بطريقة الكيمياء المناعية،باستخدام أضداد وحيدة النسيلة،ويرتفع هذا المستضد في الأمراض غير الخبيثة،ويرتفع في سرطان الثدي بنسبة70%.

ينخفض تركيز هذا المستضد بعد المعالجة الكيماوية،وتفيد مراقبته في معرفة مدى تراجع المرض.

cerceau de jasmin's picture
cerceau de jasmin
السنة الثالثة


الواسمــات السـكـريــــةCA 15 30:

وهو واسم نوعي لسرطان الثدي تم تحديده بواسطة الأضداد الفأرية وحيدة النسيلة والجين المسؤول عن هذا المستضد متوضع على الصبغي19 ويمكن كشفه في الخلايا الظهارية والمفرزات الخلوية

يبلغ تركيزه الدموي 22-30 وحدة/ مل ويفيد في تشخيص سرطان الثدي وحساسيته أكبر من المستضدCEA
ونستفيد من معايرة هذا الواسم في مراقبة فعالية العلاج وتطور المرض والنقائل.

cerceau de jasmin's picture
cerceau de jasmin
السنة الثالثة


لندن :
في محاولة جديدة لمعالجة سرطان الثدي ، توصل علماء إلي طريقة جديدة تشل نشاط جين معين أو" تنويمه" ومنعه من التكاثر والانتشار في الجسد.
وأشار الدكتور ألكس سواربريك، الذي يعد أحد كبار الرواد في الأبحاث السرطانية في معهد الأبحاث الطبية في سيدني إلى أن الطريقة سهلة ، موضحاً أنها لا تتطلب سوي "تنويم" جين نشيط اسمه "Id1" مسئول عن انتشار السرطان في الجسم.

وذكر سواربريك ، أن هذا النوع من العلاج يمكن استخدامه في علاج المرضي بدل "القصف" القوي لهذا الجين بواسطة الأدوية الكيميائية السامة التي غالباً ما تترك آثاراً جانبية سلبية علي المريض، موضحاً بأنه عندما "ينام" هذا الجين يعطي الفرصة لجهاز المناعة كي يشن هجومه عليه والقضاء علي ما تبقي منه.

وتابع إن ذلك يعطي الفرصة لجهاز المناعة كي "يلتهم الأورام" ويقضي عليها، مضيفاً "أن نتائج هذه الدراسة تظهر أنه بالامكان جعل هذه الأورام تهرم" وهو ما يساعد علي انكماشها والقضاء عليها في النهاية.

والجدير بالذكر ، أن حوالي 40 ألف امرأة تصاب بمرض سرطان الثدي في بريطانيا سنوياً.

cerceau de jasmin's picture
cerceau de jasmin
السنة الثالثة


هي الصورة ظريفة :

cerceau de jasmin's picture
cerceau de jasmin
السنة الثالثة


الله يعطيكون العافية
يعني عم نلائي المعلومة متل ما هية
ماعم تخلولنا مجال نتعب و ندور
ثانكس

Baby Smile's picture
Baby Smile
السنة الثانية


هناك طريقة مستحدثة تعتمد على شحنات كهربائية تمكن من ضخ الأدوية المضادة للسرطان في الخلايا المريضة دون إتلاف النسيج المحيط بها. وتعرف بالطريقة الكهرو كيميائية

Baby Smile's picture
Baby Smile
السنة الثانية


A technique and apparatus therefor adapted to treat in situ a malignant tumor, use being made of a working electrode and a counterelectrode implanted in the tumor at spaced positions. Applied across the electrodes is a voltage causing a direct current to flow through the tumor producing an electrochemical reaction yielding multiple reaction products, some of which are cytotoxic agents destructive of cancer cells. Coupled to the electrodes is a control unit which acts to regulate the voltage applied thereto so as to optimize the yield of those cytotoxic agents having the greatest efficacy.

هاد يلي لئيتو عن هي الطريئة
اذا حدا عندو معلومات اكبر او مترجمة يا ريت يفيدنا

Baby Smile's picture
Baby Smile
السنة الثانية


هذه معلومات أعتقد أنها جديرة بالذكر فيما يتعلق بموضوع بحثنا :
أورام الثدي هي أكثر الأورام شيوعًا عند النساء، وإذا كانت 85% منها أورام حميدة إلا أن 15% من أورام الثدي هي أورام خبيثة 'سرطان'. وفي أمريكا هناك حوالي مائة وثمانون ألف حالة جديدة لسرطان الثدي، وأكثر من أربعين ألف حالة وفاة بسبب هذا السرطان سنويًا. وتشير الإحصاءات الأمريكية إلى أن واحدة من كل ثماني أو عشر نساء تصاب بسرطان الثدي.

سبب المرض:
سبب هذا السرطان غير معروف، ولكن هناك عوامل منها:

ـ الوراثة.

ـ الفيروس.

ـ نوعية الأكل.

ـ الإشعاع.

ـ الأدوية.

ـ الهرمونات.

perfume of roses's picture
perfume of roses
السنة الثالثة


وهي معلومة جد حلوة :
المشي يقلل الإصابة بسرطان الثدي
كشفت دراسة علمية أمريكية عن أن ممارسة رياضة المشي بنشاط لمدة ساعة أو ساعتين أسبوعيًا تقلل من احتمالات الإصابة بسرطان الثدي بنسبة 20 في المائة للسيدات وحتى في حالة استخدامهن لبعض الهرمونات لعلاج أعراض انقطاع الطمث. وترتكز نتائج الدراسة على أبحاث تناولت تحليل البيانات الخاصة بأكثر من 74 ألف امرأة تتراوح أعمارهن من 50 إلى 79 عامًا. وتبين من الدراسة أن النساء اللاتي يمارسن تمرينات رياضية محدودة لفترة زمنية تتراوح من ساعة وربع إلى ساعتين ونصف أسبوعيًا تراجعت نسبة أصابتهن بسرطان الثدي بنسبة 18 في المائة مقارنة بالسيدات غير الناشطات. وتشير نتائج الدراسة إلى أن التمرينات الرياضية قد تقلل من تأثير استخدام الهرمون الذي يؤدي إلى إحداث سرطان الثدي ولكنها لا تلغي تلك الآثار مطلقًا وفقًا للدكتور 'أن ماك تيزنن' الباحث الرئيسي في مركز فرد هوتشينسون لأبحاث سرطان الصدر في سياتل. ودللت الدراسة أيضًا على أن بدء ممارسة التمرينات الرياضية البسيطة في سن متأخرة للسيدات يحدث الآثار الإيجابية ذاتها مقارنة باللاتي يمارسن الرياضية في مراحل مبكرة من أعمارهن.

perfume of roses's picture
perfume of roses
السنة الثالثة


طرق علاج أورام الثدي الخبيثة
يختلف علاج سرطان الثدي حسب المرحلة أو الدرجة التي تشخص للمريضة:

1ـ سرطان الثدي ـ المرحلة الأولى والثانية.

2ـ سرطان الثدي ـ المرحلة الثالثة.

3ـ سرطان الثدي ـ المرحلة الرابعة.

طرق علاج سرطان الثدي بالمرحلة الأولى والثانية.
الأورام في هاتين المرحلتين التي تقل عادة عن 5 سم في محيطها بداخل الثدي مع احتمال وجود غدد ليمفاوية تحت الإبط، وهناك اتجاهان للعلاج:

الاتجاه الأول:

1ـ إزالة الورم والإبقاء على الثدي مع إزالة الغدد الليمفاوية من تحت الإبط وإعطاء علاج إشعاعي للثدي.

2ـ علاج كيميائي مكمل لو وجدت خلايا سرطانية بالغدد الليمفاوية أو لو كانت المريضة في مرحلة قبل انقطاع الطمث.

3ـ إعطاء علاج بالهرمونات خصوصًا لو وجد أن اختيار الخلايا السرطانية للمستقبلات الهرمونية موجب.

الاتجاه الثاني:

لو كان حجم الثدي صغيرًا والورم كبيرًا أو لو كان الورم في مرحلة متقدمة موضعيًا فيفضل في هذه الحالات استئصال الثدي مع الغدد الليمفاوية من تحت الإبط ولو وجد بالغدد الليمفاوية خلايا سرطانية تعطي المريضة علاجًا كيميائيًا وهرمونيًا وربما إشعاعيًا مكملاً.

طرق علاج الورم بالمرحلة الثالثة:
هذا هو الورم في مرحلة متقدمة موضعيًا أي حجم الورم أكبر من 5 سم أو ممتد إلى عضلات الصدر أو الجلد مع احتمال وجود غدد ليمفاوية تحت الإبط. في هذه الحالة لا بد من إعطاء علاج كيميائي قبل أي تدخل جراحي 'حوالي ثلاث دورات' حتى يصغر حجم الورم وربما أمكن في هذه الحالة استئصال الورم والغدد الليمفاوية والإبقاء على الثدي ومن ثم إعطاء بقية العلاج الكيميائي والإشعاعي والهرموني.

طرق علاج الورم بالمرحلة الرابعة:
الورم في هذه المرحلة انتشر إلى مناطق أخرى في الجسم 'خارج الثدي' والعلاج سيكون غالبًا عن طريق الهرمونات بالورم إذا كانت مستقبلات الهرمونات موجبة أو العلاج الكيميائي إذا كانت مستقبلات الهرمونات سالبة، أو ورم مرتجع بعد العلاج الهرموني وأحيانًا لمعالجة مضاعفات الورم موضعيًا 'بالثدي' كوجود تقرحات يضطر الطبيب إلى التدخل جراحيًا أو إعطاء أشعة موضعية للثدي.

perfume of roses's picture
perfume of roses
السنة الثالثة


سؤال ما هي أعراض هذا النوع من السرطان ؟؟؟ أي كيف تستطيع السيدة أن تكتشف أن لديها ورما بالثدي ؟؟

perfume of roses's picture
perfume of roses
السنة الثالثة


سرطان الثدي يمكن أن يتضمن العلامات التالية ( بعضها أو كلها ) :

1- كتلة في أو قرب الثدي أو تحت الذراع .
2- كتلة صغيرة بحجم حبة البازلاء .
3- تغير في شكل و حجم الثدي .
4- سائل دموي أو خالي من الدم يخرج من حلمة الثدي .
5- تغير ملمس و مظهر جلد الثدي أو الحلمة ( تجعد ، تقشر أو التهاب )
6- احمرار جلد الثدي أو الحلمة .

Dr.Lacrymosa
السنة الثالثة

Dr.Lacrymosa
السنة الثالثة

InheritedCancerSyndromes,TumorSuppressors, and Oncogenes
Inherited cancer syndromes are usually the result of a germline mutation in a tumor suppressor
gene or in a proto-oncogene. Tumor suppressor genes encode proteins whose normal function
helps to prevent tumor formation (e.g., the protein may be involved in regulating the cell
cycle). Proto-oncogenes encode proteins involved in various aspects of cellular growth and proliferation
(e.g., cellular growth factors, growth factor receptors, signal transduction factors,
nuclear transcription factors). When mutated, a proto-oncogene can become an oncogene,
which produces a protein that can lead to tumor formation (e.g., an overactive growth factor
receptor can lead to cellular proliferation). Mutations in tumor suppressor genes and proto oncogenes
can result in inherited cancer syndromes when they arise in the germline and are
then potentially passed on to successive generations.

متلازمة السرطان الموروث هو دائما نتيجة حدوث طفرة في الجينات كابحة الورم أو طليعة الجينات الورمية .
الجينات كابحة الورم ترمز لبروتينات وظيفتها هو منح تشكل الورم ( يمكن أن يكون البروتين المنتج من قيل الجينات الورمية على صلة مع الدارة الخلوية )
طليعة الجينات الورمية مرتبطة بظاهر عديدة مع التكاثر الخلوي ( عوامل النمو الخلوية و مسقبلات عوامل النمو و عوامل الاستنساخ النووية )
عندما يحدث تبدل على طليعة الجين الورمي يتحول لجين ورمي الذي يقدم بروتين يمكن أن يقود لتشكل الورم
إن حدوث الطفرات في الجينات كابحة الورم أو طليعة الجينات الورمية يمكن أن تنتج متلازمة السرطان الموروث عندما يزيد عددها في الخط الخلوي و يمكن أن تمر عبر الأجيال المتعاقبة

Dr Goo's picture
Dr Goo
السنة الخامسة


أعتذر عن التأخيرEmbarrased
شكرا لكم على المعلومات المفيدة جدا و الأكثر من رائعة Eye-wink

هي مقارنة بسيطة بين مورثات كابحات الورم و مورثات الورمية

Tumor Suppressor Genes

Normal version of gene is typically
involved in controlling cell
eration (e.g., cell cyclecontrol,
adhesion control)

Mutation is typically a loss of
function

Mutations of both copies (two
of the gene are typically nl
to promote tumor growth

Oncogenes
Normal version (proto-oncogene)
is usually involved in promoting
cell growth/proliferation

Mutation is typically a gain of
function

A mutation of one copy of the
gene in a cell is sufficient to promote
tumor growth

Dr Goo's picture
Dr Goo
السنة الخامسة


شكرا جزيلا على المعلومات القيمة ..

mutated tumor-suppressor gene

cerceau de jasmin's picture
cerceau de jasmin
السنة الثالثة


Shocked

ما لح إنزع روعة الصفحة, لأنو نشاط علمي محموم ليس له مثيل
بس اتذكرت نهفة صغيرة :

بمحاضرة لنقابة أطباء ريف دمشق عن الغدة الدرقية, وضع المحاضر أهم الطرق المستخدمة لعلاج بعض الأمراض مع إحصائيات حول مدى انتشار هذه الطرق وأي منها المفضل في كل من اليابان و أوروبا و أميركا, و كان من الملاحظ أن الطرق الجراحية نسبتها تقل عن 1%, ثم أضاف معقبا:
" أما عنا بسوريا فالجراحة تستحوذ على النصيب الأكبر Laughing out loud " لأنو " فوت المريض على العملية, شغل هالعدة, خالص" بلا وجعة راسconfused

NEUTRINO's picture
NEUTRINO
السنة الثالثة


وأنا أقرأ عن هذا المرض مرت معي دراسة غريبة استحوذت على اهتمامي وهي علاقة سرطان الثدي بمستويات الأنسولين في الجسم وإليكم هذه الدراسة :
تضع مستويات الأنسولين الأعلى من الطبيعية النساء اللواتي بلغن سن اليأس في موضع زيادة مخاطر الإصابة بسرطان الثدي , جاء ذلك في دراسة نشرت في عدد 7 كانون الثاني من مجلة المعهد الوطني للسرطان National Cancer Institute
تم البرهان على أن السمنة تشكل عامل خطر للإصابة بسرطان الثدي عند النساء بعد سن اليأس , ولكن كيفية الارتباط بين السمنة وسرطان الثدي لا تزال غير واضحة .
يفترض كثير من الباحثين بأن الرابط هو هرمون الأستروجين , الذي يعرف بأنه السبب في ارتفاع خطر الإصابة بسرطان الثدي والذي يوجد عند البدينات بمستويات أعلى من المعدل , إلا أن البدينات يعانين أيضا من اختلالات هرمونية أخرى قد تلعب دورا في حدوث سرطان الثدي , من بينها ارتفاع مستويات هرمون الأنسولين , والتي تحفز نمو خلايا الثدي في الأنسجة المزروعة , إن دراسة أينشتاين هي الدراسة الأولى التي قامت من خلال الرصد الاستباقي بتحديد دور الأنسولين في سرطان الثدي أثناء مراقبة مستويات الأستروجين .
في عام 2004 قام الباحثون في دراسة أينشتاين باختيار مجموعة فرعية مؤلفة من أكثر من 1600 مشاركة من دراسة مبادرة نحو صحة النساء WHI (women's health Initiative). وهي أكبر دراسة تجرى على النساء بعد سن اليأس , تضمنت المجموعة 835 سيدة مصابة بسرطان الثدي أثناء الدراسة , وعينة عشوائية مؤلفة من 816 سيدة مندوبة من "مبادرة نحو صحة النساء" ككل . تم أخذ عينات الدم وغيرها من القياسات عند تسجيل النساء , وقيم الباحثون مستوى الأنسولين في حالة الصيام , ومستويات الأستراديول التي تحدث بشكل طبيعي ومؤشر السمنة . بعد تقسي النساء إلى أربع مجموعات بناء على مستويات الأنسولين في حالة الصيام ومراقبة مستويات الأستروجين , وجد الباحثون بأن النساء ذوات المستوى الأعلى للأنسولين كن أكثر عرضة للإصابة بسرطان الثدي بنسبة 50% مقارنة مع النساء ذوات المعدلات الأدنى من الأنسولين .
قال الباحثون : " النتائج لها مصدر للوقاية واحتمال علاج سرطان الثدي عند النساء بعد سن اليأس " وكذلك يحتاج البحث الآن إلى التركيز على سبل الحد من تأثير الأنسولين على نمو الخلايا وتكرارها في الثدي مع الحفاظ على تأثيراته الإيجابية على الاستقلاب.
المصدر : Medical News Today
4. 12 . 52 1 . 2 . 2009

perfume of roses's picture
perfume of roses
السنة الثالثة
ابق على تواصل مع حكيم!
Google+