تصفح
دخول
تسجيل
نسيتها؟

على أعتاب العشر الأخيرة من رمضان !


على أعتاب العشر الأخيرة من رمضان !

على أعتاب العشر الأخيرة من رمضان !

أخي الحبيب :
نلتقي وإياك هذا اليوم على أعتاب العشر الأخيرة من رمضان !
إنها خلاصة رمضان ،و زبدة رمضان ، و تاج رمضان ...
نلتقي ونحن نتذكّـر ذلك الفـــرح الذي عــم قلوبنـــا بالأمس بلقـــاء هذا الشهر ،
واليوم نقف على أعتابه عشره الأخيرة ، وهو ماضٍ بصفحاتنا ، راحل بأعمالنا ،
فماذا يا ترى لدينا في أيام الوداع ؟

فيا ترى كيف نستقبلها ؟
لقد كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يخص هذه العشر الأواخر بعدة أعمال .
- ففي الصحيحين من حديث عائشة : ( كان رسول الله إذا دخلت العشر شد مئزره و أحيا ليله و أيقظ أهله )
- و لها عند مسلم : ( كان رسول الله يجتهد في العشر ما لا يجتهد غي غيرها )
- و لها في الصحيحين : ( أن النبي كان يعتكف العشر الأواخر من رمضان حتى توفاه الله ).
- و في الصحيحين من حديث أبي هريرة : ( نهى رسول الله عن الوصال في الصوم فقال له رجل من المسلمين :
إنك تواصل يا رسول الله ؟ قال : و أيكم مثلي إني أبيت عند ربي يطعمني و يسقيني
).

أشيع نوعين للدم ~ دم مفقود، ودم مجاني
الأول يجري في عروق الصامتين، والثاني سال على الأرض لينبت وطنا !

~ ~ ~ ~ ~ ~

Whispers of a Muslim Doctor | همسات طبيب مسلم
https://www.facebook.com/Doctor.Whispers

FIRST's picture
by
طالب دراسات عليا

Quote:
إنها خلاصة رمضان ،و زبدة رمضان ، و تاج رمضان ...

شكراً على التذكرة .

جيانا's picture
جيانا
السنة السادسة


فمن هذه الأحاديث نرى أن النبي كان يجتهد بالأعمال التالية :

1- إحياء الليل :
فإنه إذا كان رمضان كان يقوم و ينام ، حتى إذا ما دخلت العشر الأواخر أحيا الليل كله أو جله ،
فقد أخرج أصحاب السنن بإسناد صحيح من حديث أبي ذر رضي الله عنه :
(صمنا مع رسول الله في رمضان فلم يقم بنا شيئا منه حتى بقي سبع ليال ، فقام بنا السابعة حتى مضى نحو من ثلث الليل ،
ثم كانت التي تليها ... حتى كانت الثالثة فجمع أهله و اجتمع الناس فقام حتى خشينا الفلاح . فقلت : و ما الفلاح ؟ قال : السحور ) .

2- شد المئزر :
و المراد به اعتزال النساء كما فسره سفيان الثوري و غيره .
أو كناية عن الاستعداد للعبادة والاجتهاد فيها زيادة على المعتاد ، ومعناه التشمير في العبادات .

3- أيقاظ أهله :
و ما ذاك إلا شفقة و رحمة بهم حتى لا يفوتهم هذا الخير في هذه الليالي العشر .
ومن المعلوم أنه صلى الله عليه وسلم كان يوقظ أهله في سائر السنة ، ولكن كان يوقظهم لقيام بعض الليل .

4- الاعتكاف :
و هو لزوم المسجد للعبادة و تفريغ القلب للتفكر و الاعتبار .
فإن لم يتيسر للمرء الاعتكاف الكامل في المسجد، فالمكث لساعات طويلة فيه .

5- الوصال :
وهو أنه صلى الله عليه و سلم كان لا يأكل شيئا أبدا لمدة أيام وهذا من خصائصه .
ففي الصحيحين من حديث ابن عمر أن رسول الله واصل في رمضان فواصل الناس فنهاهم ،
فقيل : إنك تواصل ، فقال : ((إني لست مثلكم إني أُطعم و أُسقى)) ،
ولهما من حديث أبي هريرة (( و أيكم مثلي ، إني أبيت يطعمني ربي و يسقيني)) .
و المراد بالإطعام و السقاء ليس هو طعام وسقاء حقيقي ( بل المراد ما يغذيه الله لنبيه من معارف
و ما يفيض على قلبه من لذة مناجاته و قرة عينه بقربه و تنعمه بحبه و الشوق إليه و كما قيل :
لها أحاديث من ذكرك تشغلها *** عن الشراب و تلهيها عن الزاد
و لهذا قال " إني أظل عند ربي يطعمني و يسقيني " و لو كان ذلك طعاما و شرابا للفم ، لما كان صائما فضلا عن كونه مواصلا ).
من كلام ابن القيم من الزاد .

6- الاجتهاد في العبادات :
بالإكثار من قراءة القران وتدبره وتفهمه، والإكثار من ذكر الله تبارك وتعالى، فهذه الإيام محل ذلك ولا شك.

والعجب أنه مع هذا الفضل العظيم والأجر الكريم يقضي الناس الكثير من أوقاتهم في الأسواق و على التلفاز ...
فيُحرمون من خير كثير،
فكم يفوتهم بسبب سوء تصرفهم وضعف رأيهم في صنيعهم،
فالعاقل من وجه قدراته و أوقاته للاستفادة القصوى من أيام السعد هذه.

ولا ننسى في هذه العشر أن لنا إخواناً في خنادق الجهاد
والعدو قد أحاط بهم وتربص، ونزلت بهم نوازل عظيمة، فلا ينبغي أن ننساهم ...
ولو بدعاء خالص صادر من قلب مقبل على الله تعالى، وصدقة نكون نحن أول من يغنم أجرها،
ولا ننسى كذلك الفقراء والمساكين خاصة وأن العيد مقبل عليهم.

FIRST's picture
FIRST
طالب دراسات عليا


ما شاء الله دكتور first مواضيع رائعة مع شرح كافي ووافي
جزاك الله خيرا وبارك فيك

Quote:
- و في الصحيحين من حديث أبي هريرة : ( نهى رسول الله عن الوصال في الصوم فقال له رجل من المسلمين :
إنك تواصل يا رسول الله ؟ قال : و أيكم مثلي إني أبيت عند ربي يطعمني و يسقيني ).

بس عفوا مافهمت شو قصدك بهذا الحديثEmbarrased

roody's picture
roody
السنة الخامسة

Quote:
جزاك الله خيرا وبارك فيك
Rainy Cloud's picture
Rainy Cloud
السنة الخامسة

جيانا wrote:
Quote:
إنها خلاصة رمضان ،و زبدة رمضان ، و تاج رمضان ...

شكراً على التذكرة .

شكرا وجزاكم الله خيرا

hw's picture
hw


جزيت خيراً Eye-wink Eye-wink ......................وأعاننا اللــــــــــــــه على صيامه وقيامه بالوجه الذي يرضيه.....................آميـــــــــــــــــــــــــــــن...................Surprised Surprised

primrose
السنة السادسة


جزاك الله خيرا

sawa
السنة الثالثة


ترى أيه الأحبة : لماذا يفعل رسول الله كل هذا ؟

إنه يطلب تلك الليلة الزاهية ، تلك الليلة البهية ،
ليلة القدر ، ليلة نزول القرآن ، ليلة خير من ألف شهر ....

:.......... فضائل ليلة القدر ........:
1-أنها ليلة أنزل الله فيها القرآن،
قال تعالى: ( إنا أنزلناه في ليلة القدر ).
2-أنها ليلة مباركة،
قال تعالى: ( إنا أنزلناه في ليلة مباركة ) .
3-يكتب الله تعالى فيها الآجال والأرزاق خلال العام،
قال تعالى: ( فيها يفرق كل أمر حكيم) .
4-فضل العبادة فيها عن غيرها من الليالي ،
قال تعالى: ( ليلة القدر خير من ألف شهر ) .
5-تنزل الملائكة فيها إلى الأرض بالخير والبركة والرحمة والمغفرة،
قال تعالى: ( تنزل الملائكة والروح فيها بإذن ربهم من كل أمر ) .
6-ليلة خالية من الشر والأذى و
تكثر فيها الطاعة وأعمال الخير والبر
،
وتكثر فيها السلامة من العذاب ولا يخلص الشيطان فيها إلى ما كان يخلص في غيرها فهي سلام كلها،
قال تعالى: ( سلام هي حتى مطلع الفجر ).
7-فيها غفران للذنوب لمن قامها واحتسب في ذلك الأجر عند الله عز وجل، قال صلى الله عليه و سلم : { من قام ليلة القدر إيماناً واحتساباً غفر له ما تقدم من ذنبه } [متفق عليه].

FIRST's picture
FIRST
طالب دراسات عليا


السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ....

سلام دكتور roody :

Quote:
( نهى رسول الله عن الوصال في الصوم
فقال له رجل من المسلمين : إنك تواصل يا رسول الله ؟
قال : و أيكم مثلي إني أبيت عند ربي يطعمني و يسقيني ).

أي أن هذا الفعل يدل على عظم الأجر و علو الهمة و استغلال الوقت في العشر الأخير ...
فكان رسول الله صلى الله عليه و سلم يصل الليالي في العشر الأخير من رمضان .
فلا يأكل شيئا أبدا لمدة أيام وهذا من خصائصه .
فكان ينشغل بالعبادة ( غذاء القلب و الروح ) على حساب الطعام و الشراب (غذاء الجسد )
و هذا لا يجوز لنا , بل خاص بالرسول صلى الله عليه و سلم .

ففي الصحيحين من حديث ابن عمر أن رسول الله واصل في رمضان فواصل الناس فنهاهم ، فقيل : إنك تواصل ، فقال : ((إني لست مثلكم إني أُطعم و أُسقى)) ، ولهما من حديث أبي هريرة (( و أيكم مثلي ، إني أبيت يطعمني ربي و يسقيني)) و عند مسلم من حديث أنس (( أن النبي نهاهم عن الوصال فأبوا أن ينتهوا ، واصل بهم يوما ثم يوما ثم رأوا الهلال فقال : ( لو تأخر لزتكم ) كالمنكل لهم .وفي لفظ عند مسلم (( لو مد الشهر لواصلنا وصالا يدع المتعمقون تعمقهم ..)) فمن هذه الأحاديث نعلم أن الرسول كان يواصل الصيام في العشر الأواخر بدليل أنهم رأوا الهلال و هذا لا يكون إلا في آخر الشهر . وأيضا شدة حرص الصحابة على الإقتداء به . وأيضا أن المراد بالإطعام و السقاء ليس هو طعام وسقاء حقيقي(( بل المراد ما يغذيه الله لنبيه من معارف و ما يفيض على قلبه من لذة مناجاته و قرة عينه بقربه و تنعمه بحبه و الشوق إليه و توابع ذلك من الأحوال التي هي غذاء القلب و نعيم الروح و قرة العين و بهجة النفوس و الروح و القلب بما هو أعظم غذاء و أجوده و أنفعه حتى يغني عن غذاء الأجسام مدة من الزمن و كما قيل

لها أحاديث من ذكرك تشغلها *** عن الشراب و تلهيها عن الزاد
لها بوجهك نور تستضيء به *** و من حديثك في أعقابها حادي
إذا شكت من كلال السير أوعدها *** روح القدوم فتحيا عند ميعاد

و من له أدنى تجربة و شوق يعلم استغناء الجسم بغذاء القلب و الروح عن كثير من الغذاء الحيواني ، و لا سيما المسرور الفرحان الظافر بمطلوبه الذي قرت عينه بمحبوبه ، و تنعم بقربه ، و الرضى عنه ، و ألطاف محبوبه و هداياه و تحفه تصل إليه كل وقت ، ومحبوبه حفي به ، معتنٍ بأمره ، مكرم له غاية الإكرام مع المحبة التامة له ، أفليس في هذا أعظم غذاء لهذا المحب ؟ فكيف بالحبيب الذي لا أجل منه و أعظم ، و لا أجمل و لا أكمل و لا أعظم إحسانا إذا امتلأ قلب المحب بحبه ، و ملك حبه جميع أجزاء قلبه و جوارحه و تمكن حبه منه أعظم تمكن ، وهذا حاله مع حبيبه ، أفليس هذا المحب عند حبيبه يطعمه و يسقيه ليلا و نهارا ؟ و لهذا قال (( إني أظل عند ربي يطعمني و يسقيني )) و لو كان ذلك طعاما و شرابا للفم ، لما كان صائما فضلا عن كونه مواصلا )) اهـ . كلام ابن القيم من الزاد

FIRST's picture
FIRST
طالب دراسات عليا


جزاك الله خيرا أخي و زادك من علمه

عفوا أريد ان اعرف رايك بموضوع الصلاة النارية (احد المشاركات ) ارجو منك التعليق

roody's picture
roody
السنة الخامسة


الله يبلغنا ليلة القدر

Light of sun's picture
Light of sun
السنة الرابعة


شكرا" جزاك الله خيرا" وتقبل طاعتنا وطاعتك خالصة لوجهه وبلغنا ليلة القدر

khokho's picture
khokho
السنة الخامسة


الله يعطيك العافية اخي فيرست...
كفيت ووفيتEye-wink

Dr.ASR's picture
Dr.ASR
السنة الخامسة


موضوع راااااااائع للغاية ....Surprised Surprised

الله يعطيك ألف عافية والله يجزيك الخير Eye-wink

وربي يجعلنا ممن يسمعون القول فيتبعون أحسنه..

barbie girl's picture
barbie girl

Quote:
ربي يجعلنا ممن يسمعون القول فيتبعون أحسنه
WANTED's picture
WANTED
السنة السادسة


في طور القراءة
جزاك الله خيراً على كل المواضيع الرائعة Eye-wink

Dr.TH's picture
Dr.TH

Quote:
جزاك الله خيراً على كل المواضيع الرائعة
OmHa
السنة السادسة


اللهم بارك لي و لاخواني فيما بقي من رمضان
و تقبله منا يا أرحم الراحمين

FIRST's picture
FIRST
طالب دراسات عليا


شكرا أخي first على توضيح الوصال

وجزاك الله خيرا أخي و زادك من علمه

Quote:
عفوا أريد ان اعرف رايك بموضوع الصلاة النارية (احد المشاركات ) ارجو منك التعليق

صيغة الصلاة النارية:
اللهم صل صلاة كاملة و سلم سلاماً تاماً على سيدنا محمد الذي تنحل به العقد وتنفرج به الكرب وتقضى به الحوائج و تنال به الرغائب وحسن الخواتيم ويستسقى الغمام بوجهه الكريم وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وسلم. فمن قالها (111) فرجت له من الهم و ما إلى ذلك

من خلال صيغة الصلاة هل ترى فيها ألفاظ صحيحة سليمة أم أنها ألفاظ فيها استعانة وطلب الحوائج من غير الله ؟؟

قال تعالى : ( أمن يجيب المضطر إذا دعاه ويكشف السوء ويجعلكم خلفاء الأرض ، أإله مع الله قليلاً ما تذكرون) . [النمل :62]

يكفي أن الرسول صلى الله عليه وسلم قد قال لفاطمة ابنته " : اعملي ما شئت فإني لا أغني عنك من الله شيئاً ". رواه البخاري ومسلم . فهذه ابنته فما بالك بالآخرين؟؟ ماذا سيفعل لهم؟؟

وصفة الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم قد بينها لنا حينما سئل : كيف نصلي عليك ؟ قال: " قولوا : اللهم صل على محمد وعلى آل محمد، كما صليت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد ". رواه البخاري ومسلم . والحمد لله الذي كفانا بالسنة

ALMOHANED
بعد التخرج


طبعا الأهم من كل ذلك البحث عن المصدر، هل هذه الصلاة مذكورة في أي من كتب السنة؟؟

الله أعلم

ALMOHANED
بعد التخرج


لنتذكر أن الشحناء والبغضاء قد تحرم المرء بركة ليلة القدر
علينا أن نبادر من أخطأنا بحقهم بالاعتذار ونستسمحهم وحتى من أخطأ بحقنا لا يضرنا أن نبدأ الصلح معه لأن هذه الليلة العظيمة تستحق ذلك
بادر الآن وصل كل من بينك وبينه قطيعة وتذكر الآية الكريمة{ وسارعوا إلى مغفرةمن ربكم وجنةعرضهاالسموات والأرض أعدت للمتقين، الذين ينفقون في السراءوالضراء والكاظمين الغيظ و العافين عن الناس والله يحب المحسنين}

BIG BOSS's picture
BIG BOSS
طالب دراسات عليا


أعتقد أنه لدي رد مناسب: حيو!

Buzz_LightYear

FIRST wrote:
اللهم بارك لي و لاخواني فيما بقي من رمضان
و تقبله منا يا أرحم الراحمين
The Sweet Doctor's picture
The Sweet Doctor


وقفة:

أليس مغبوناً من أضاع هذه الليالي وخيرها وبركاتها في الأسواق والمحلات التجارية ؟!
أليس محروما من قضاها في القيل والقال والسهر مع الأصحاب ؟!
أليس محروماً من قضاها أمام الشاشات والقنوات ؟!

إن المساجد في الجزء الأخير من الليل تناديك
فأقبل عليها لتعمُرها مع إخوانك بالصلاة والتسبيح والدعاء والتهليل ..

اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عنا .

FIRST's picture
FIRST
طالب دراسات عليا


اليوم اخوتي .... (20) رمضان , أي الليلة هي ليلة (21)

وعن عائشة رضي الله عنها قالت :
كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يجاور -يعتكف- في العشر الأواخر من رمضان ويقول :
تحروا ليلة القدر في العشر الأواخر من رمضان.

و قد ثبت من الأحاديث الشريفة الصحيحة أنها تأتي في الوتر من العشر الأواخر
(الحادي والعشرين , الثالث والعشرين , الخامس والعشرين , السابع والعشرين , التاسع والعشرين ) .
ولعلَّها لم تُحَدَّد بشكل قطعي حتى يجتهد المسلمون في طلبها في العشر الأواخر بالقيام والدعاء .

FIRST's picture
FIRST
طالب دراسات عليا


اليوم ليلة 21 يا حكيماويين Eye-wink

جيانا's picture
جيانا
السنة السادسة


ليلة 23 يا حكيماويين Eye-wink

جيانا's picture
جيانا
السنة السادسة


ليلة 25 ... صاروخ هالأيام Sad

جيانا's picture
جيانا
السنة السادسة


عنجد Sad

Angel Anas's picture
Angel Anas
السنة الثالثة


لن أقول ... عوضوا ما فاتكم من رمضان , فما فات لا يعود !
لكن أقول .. لا تضيعوا ما بقي .

كنت بحديث مع اختي فقالت لي : خلص رمضان , قالتها بحسرة
فأجبت : لم ينتهي , لكن بقي الكثير ...
بقي خمس أيام , ليسوا أي ايام , بل هم من العشر الأخير من رمضان و ما أدارك ما فضلها !!
قد تكون ليلة القدر منهم , ليلة القدر التي هي خير من ألف شهر !!
لنعتبرها فترة امتحانات في نهاية هذه الدورة الاصلاحية - شهر التغيير و الانتصار - في هذا الشهر المبارك ...

الله يوفقنا لاغتنامها و حسن صيامها و قيامها و تقبلها ... اللهم آمين .
موفقـيـــــــــــــــــن

FIRST's picture
FIRST
طالب دراسات عليا
ابق على تواصل مع حكيم!
Google+