تصفح
دخول
تسجيل
نسيتها؟

التهاب المعدة Gastritis


التهاب المعدة Gastritis

التهاب المعدة Gastritis

تذكرة فيزيولوجية :

* إن بطانة المعدة محمية من التخرب و الهضم من قِبَل مفرزاتها و غيرها من المواد المخربة الموجودة ضمنها بوساطة ما يسمى : الحاجز المخاطي المعدي gastric mucosal barrier الذي يشارك في تكوينه عدة آليات أهمها : الاتصالات المحكمة tight junctions بين الخلايا الظهارية المعدية و التي تمنع اختراق المواد لهذه الظهارة ، و وجود طبقة دسمة كارهة للماء غير نفوذة تمنع انتشار الجزيئات المتشردة و القابلة للانحلال بالماء تغطي هذه الظهارة ، بالإضافة إلى وجود الطبقة المخاطية الحاوية على البيكربونات وفق تدرّج يحمي بطانة المعدة من الوسط الحامضي الشديد ضمنها .
* تؤمن البروستاغلاندينات أيضاً حماية لبطانة المعدة من خلال قيامها بالأدوار التالية :
1- زيادة التدفق الدموي الوارد إليها و بالتالي عدم تراكم المواد المخربة ضمنها كثيراً و تأمين تغذية كافية للتجدد السريع و المستمر لها .
2- زيادة إفراز البيكربونات .
3- تحفيز إنتاج المخاط .
4- تثبيط إفراز الحمض المعدي عند عدم الحاجة لها .

* تحوي المعدة عدة أنماط من الخلايا تختلف في نمط توزعها و إفرازها :

1- الخلايا الجدارية parietal cells : توجد في الجسم و القاع و تقوم بإفراز :
أ- العامل الداخلي ( IF ) الضروري لامتصاص الكوبالامين ( V.B12 )
ب- حمض كلور الماء .
و ذلك تحت تأثير تحريض الغاسترين و تنبيه المبهم و الهيستامين الوارد من خلايا ECL cells ( تابع في التذكرة لتتعرف عليها )

2- الخلايا G : توجد في الغار و تقوم بإفراز الغاسترين الذي –كما ذكرنا أعلاه – يحرض إفراز حمض كلور الماء الذي يقوم بدوره بتلقيم راجع سلبي فيثبط إفراز الغاسترين ( أي أن نقص الحمض يؤديإل استمرار إفراز الغاسترين ) .

3- الخلايا الرئيسة Chillsef ce: توجد في الجسم و تقوم بإفراز الببسينوجين ( الذي يتحول إلى ببسين في PH منخفض ) تحت تأثير تحريض المبهم .

4- الخلايا المخاطية : توجد في الغار و تقوم بإفراز المخاط و الببسينوجين تحت تأثير تحريض المبهم .

ملاحظة : يقوم الغاسترين بتنبيه الخلايا Enterochromoffin-like ( ECL ) cells مما يحرضها على إفراز الهيستامين الذي له دور في تحريض الخلايا الجدارية على إفراز الحمض المعدي .

و الآن مع التهاب المعدة :

يمكن تمييز ثلاثة أنواع رئيسة من التهاب المعدة:

I ـ التهاب المعدة الحاد: وهو حات erosive ونزفي hemorrhagic.

II ـ التهاب المعدة المزمن الفعال (النمط B) Chronic active gastritis: وهو يصيب الغار.

III ـ التهاب المعدة الضموري (النمط A) Atrophic gastritis: وهو يصيب الغدد القاعية الموجودة في القاع والجسم بشكل أساسي.
ولكننا ونظراً لغياب المعالم الالتهابية الكاملة في العديد من حالات التهاب المعدة فإننا أصبحنا نطلق مصطلح: " الاعتلال المعدي gastropathy" على الحالات التي لا تكون فيها الحدثية الالتهابية كاملة ( لا يوجد حدثية التهابية ) .

I ـ التهاب المعدة الحاد: وله عدة أسباب، أهمها:
1 ـ مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية NSAIDs: التي تشكل السبب الأكبر لهذا النمط من الالتهاب، فهي تلحق الضرر بالمخاطية المعدية موضعياً وجهازياً :
أ ـ موضعياً: فالأسبرين مثلاً غير متشرد و هو منحل بالدسم في الوسط المعدي الحامضي مما يسمح له بالانتشار سريعاً عبر الطبقة الدسمة الساترة لظهارة المعدة ومن ثم عبر سيتوبلاسما خلايا مخاطيتها مما يؤدي إلى زيادة نفوذيتها لمفرزات المعدة الحامضية وغيرها من المواد المخربة الموجودة ضمنها سامحة بإحداث الضرر الموضعي فيها.
ب ـ جهازياً: حيث تثبط الـ NSAIDs أنزيم السيكلو أوكسجيناز I مما يؤدي إلى إيقاف تصنيع البروستاغلاندينات PGI2, PGE2, PGE1 من حمض الأراشيدونيك في جدار الخلايا الظهارية المعدية والمعوية وخلايا الجسم الأخرى، ويؤدي هذا النقص في تصنيع البروستاغلاندينات إلى:
A ـ نقص التدفق الدموي إلى خلايا ظهارة المعدة.
B ـ نقص إفراز البيكربونات.
C ـ نقص إفراز المخاط.
D ـ نقص تثبيط إفراز الحمض المعدي وبالتالي: زيادة إفراز الحمض.
2 ـ الكحول: الذي له تأثير قريب من تأثير مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية.
3 ـ الإقفار ischemia: كما في التهاب الأوعية أو أثناء الجري لمسافات طويلة جداً، مما يؤدي إلى نقص التدفق الدموي إلى الخلايا المعدية.
4 ـ الشدة: كما في الحروق الواسعة والجراحات ورضوض الجملة العصبية المركزية، والتي تؤدي غالباً إلى الإقفار بالنسبة للمعدة.
5 ـ المواد الكيماوية الحارقة، ورضوض المعدة، والإشعاع....

ويؤدي ما سبق إلى ضعف ونقص في وظيفة الحاجز المخاطي المعدي وزيادة في قوة العوامل الضارة بالظهارة، مما يسمح للحديثة الالتهابية المتواسطة بالعدلات ـ بشكل أساسي- بالبدء.
ويمكن أن تحدث قرحة معدية حادة مع وجود خطر لحدوث انثقاب معدة ناجم عن التآكلات المنتشرة أو الموضعة في ظهارة المعدة بالإضافة إلى خطر حدوث نزف هضمي صاعق.

[b]التهاب المعدة المزمن الفعال Chronic active gastritis ( النمط B ) :

يصيب الغار بشكل أساسي، والمسؤول الأول عنه هو الملتوية البوابية helicobacter pylori التي هي جرثومة عصوية ، سلبية الغرام، لها شكل حرف S، تقيس تقريباً 0،5 × 3،5 ميكرون، لا تشكل أبواغاً ، لا تغزو النسج، لها سياط في إحدى نهايتيها، ولها قدرة على إفراز أنزيمات اليورياز والفوسفوليباز والبروتياز، وقد اقترحت الآليات التالية لتفسير سبب إحداثها لالتهاب المعدة المزمن:

1 ـ تسمح لها سياطها باختراق المخاطية الحامية لظهارة المعدة وبالتالي تصبح على تماس مباشر مع الخلايا، كما أن إفرازها لأنزيمي الفوسفوليباز والبروتياز يساعدها على تحطيم معقدات (دسم ـ بروتين سكري) الموجودة في الطبقة المخاطية السطحية مما يضعف خط الدفاع الأول ضدها.
2 ـ يسمح إفراز أنزيم اليورياز لها بتحويل اليوريا إلى أمونيا NH3، وبالتالي تأمين وسط قلوي محيط بها يؤمن لها الحماية من الوسط الحامضي المعدي (وهذا ما يفسر سبب قدرتها على العيش في هذا الوسط) كما أن اليورياز يحول اليوريا إلى مركبات سامة ( ككلور الأمونيوم ) لها القدرة على إلحاق الأذية بالخلايا الظهارية وتحفيز حدوث الالتهاب.
3 ـ تملك القدرة على تحفيز حدوث استجابة مناعية والتهابية شديدة من قبل الخلايا الظهارية وذلك من خلال تحفيز إفراز سيتوكينات التهابية مثل: TNF, IL-6, Interleukin-1 = Tumor Necrosis Factor، وبشكل خاص IL-8 الذي يحفز قدوم العدلات إلى مكان الجرثوم وتفعيلها، وهذا الأخير يتم أيضاً تحفيز إطلاقه من قبل الخلايا الظهارية بوساطة مواد سامة تفرزها الملتوية البوابية تسمى:
Vacuolating toxin(VaxA) وذيفان آخر يتم ترميزه بواسطة Cytotoxin- associated gene A(Cag A).
4 ـ تملك العديد من بروتيناتها البنوية القدرة على إحداث جواب مناعي (immunogenic) في المخاطية، حيث يمكن مشاهدة كلاً من الخلايا اللمفاوية T, B في هذا النمط من الالتهاب دون أن يعرف حتى الآن دورهما في إحداث أذية للخلايا الظهارية، إلا أن المعروف أن الخلايا اللمفاوية B تتجمع لتشكل جريبات follicles، كما أن الخلايا B المفعلة بواسطة الخلايا T يمكن أن يكون لها دور في إحداث لمفوما المعدة gastric lymphoma.
5 ـ بالإضافة إلى ما سبق من دور للملتوية البوابية في إضعاف الوسائط الدفاعية للمعدة فإنها تملك القدرة على تحريض إفراز الغاسترين من الخلايا الغارية G مما يحفز زيادة إفراز الحمض المعدي من خلايا قاع وجسم المعدة مؤدية بالتالي إلى إمكانية تطور قرحة مزمنة.

]التهاب المعدة الضموري Atrophic gastritis ( النمط A ) :

وهو يصيب غالباً الغدد القاعية في قاع المعدة ، وآليته مختلفة تماماً عن النمطين السابقين ؛ فهو يحدث بآلية مناعية ذاتية، حيث تحوي العصارة المعدية والبلازما في هذه الحالة أضداداً ذاتية ضد الخلايا الجدارية Parietal cells ومنتجاتها (مستقبلات الغاسترين، أنزيم الكربونهيدراز carbonanhydrase، مضخة الـ H+/K+ATPase، العامل الداخلي IF)، ونتيجة لذلك فإن الخلايا الجدارية تضمر مؤدية إلى:

1 ـ نقص في إفراز الحمض المعدي لدرجة كبيرة قد تصل إلى انعدامه (achlorhydria) مما يؤدي إلى تنبيه الخلايا G الموجودة في غار المعدة وتحريضها على إفراز الغاسترين فينتج عن ذلك:
أ ـ ارتفاع مستوى الغاسترين.
ب ـ تضخم هذه الخلايا وفرط تصنعها hyperplasia بشكل يؤهب إلى إصابة الظهارة بالحؤول metaplasia مما يؤهب إلى حدوث كارسينوما المعدة وهي الخطر الأساسي الناجم عن هذا النمط من الالتهاب.
ج ـ يؤدي ارتفاع مستوى الغاسترين إلى تحريض مستمر لخلايا Enterochromaffin – like cells = ECL مما يؤهب إلى فرط تصنعها وحدوث الكارسينوئيد Carcinoid بالإضافة إلى حؤول الظهارة والتأهب للكارسينوما.
2 ـ نقص إفراز العامل الداخلي IF، أو منع الأضداد الذاتية له من الارتباط بالكوبالامين Cobalamine (B12) أو منع قبط معقد (عامل داخلي ـ كوبالامين) من قبل خلايا الدقاق، وكل ذلك يؤدي بعد فترة من الزمن إلى الإصابة بعوز الكوبالامين (B12) وبالتالي فقر الدم الوبيل Pernicious anemia.
3 ـ نقص إفراز الببسينوجين.

إذاً:
* التهاب المعدة الحاد ناتج عن الـ NSAIDs بشكل رئيس ويؤدي إلى قرحة حادة ومن ثم نزف صاعق وانثقاب المعدة.
* التهاب المعدة المزمن يصيب الغاز وينتج عن الملتوية البوابية ويؤدي إلى ارتفاع مستوى الغاسترين والإصابة بالقرحة المزمنة وقد يصل إلى الكارسينوما.
* التهاب المعدة الضموري يصيب القاع وينتج عن آلية مناعية ذاتية ويؤدي إلى انخفاض مستوى الحمض المعدي والعامل الداخلي والببسينوجين وارتفاع مستوى الغاسترين وبالتالي الإصابة بالكارسينوما المعدية وفقر الدم الوبيل والكارسينوئيد.[/b][/b]

by


رائعة جداً ابو حميد Idea Idea .. كعادنك ..
الله يعطيك العافية ..
Eye-wink Eye-wink

SAMO's picture
SAMO
السنة الخامسة

Quote:
لملتوية البوابية helicobacter pylori

شغلتها شغلة.....

شكرا......

qusei


لك شو هالحلوCool Cool

والله انك معلمEye-wink Eye-wink

يسلمون كتيييير أبوحميدEye-wink

Dr-Murk's picture
Dr-Murk
السنة السادسة


حلو كتيييير.....الله يعطيك العافية....

Fouad's picture
Fouad
بعد التخرج


آسف على بعض الأخطاء في التنسيق ...Embarrased
و لكن لا أدري ما الذي حصل ؟؟!! يوجد صورة ناقصة و التنسيق ليس جيداً ...فعلاً لا أدري ، سأعدلها إن شاء الله ..
ربما هي من قلة التركيز أو التعب Embarrased

A.M

Quote:
III ـ التهاب المعدة الضموري (النمط A) Atrophic gastritis:
وهو يصيب غالباً الغدد القاعية في قاع المعدة ، وآليته مختلفة تماماً عن النمطين السابقين ؛ فهو يحدث بآلية مناعية ذاتية، حيث تحوي العصارة المعدية والبلازما في هذه الحالة أضداداً ذاتية ضد الخلايا الجدارية Parietal cells ومنتجاتها (مستقبلات الغاسترين، أنزيم الكربونهيدراز carbonanhydrase، مضخة الـ H+/K+ATPase، العامل الداخلي IF)، ونتيجة لذلك فإن الخلايا الجدارية تضمر مؤدية إلى:

1 ـ نقص في إفراز الحمض المعدي لدرجة كبيرة قد تصل إلى انعدامه (achlorhydria) مما يؤدي إلى تنبيه الخلايا G الموجودة في غار المعدة وتحريضها على إفراز الغاسترين فينتج عن ذلك:
أ ـ ارتفاع مستوى الغاسترين.
ب ـ تضخم هذه الخلايا وفرط تصنعها hyperplasia بشكل يؤهب إلى إصابة الظهارة بالحؤول metaplasia مما يؤهب إلى حدوث كارسينوما المعدة وهي الخطر الأساسي الناجم عن هذا النمط من الالتهاب.
ج ـ يؤدي ارتفاع مستوى الغاسترين إلى تحريض مستمر لخلايا Enterochromaffin – like cells = ECL مما يؤهب إلى فرط تصنعها وحدوث الكارسينوئيد Carcinoid بالإضافة إلى حؤول الظهارة والتأهب للكارسينوما.
2 ـ نقص إفراز العامل الداخلي IF، أو منع الأضداد الذاتية له من الارتباط بالكوبالامين Cobalamine (B12) أو منع قبط معقد (عامل داخلي ـ كوبالامين) من قبل خلايا الدقاق، وكل ذلك يؤدي بعد فترة من الزمن إلى الإصابة بعوز الكوبالامين (B12) وبالتالي فقر الدم الوبيل Pernicious anemia.
3 ـ نقص إفراز الببسينوجين.

Remember atrophic gastritis 4A's

Autoimmune
Atrophic
Anemia (precious
Acholoridia

شكرا الصورة الأولى ذكرتني بايام الفيزيولوجياEye-wink

moonberg's picture
moonberg
بعد التخرج


رائع شكراً أحمد.

DAM's picture
DAM


بداية رائعة Razz

سلمت يداك حكيم .

Captain87
بعد التخرج


الحمد لله ...
و إن شاء الله المرة القادمة ما بيصير أي خلل تقني .

A.M


في طور القراءة .. شكراً جزيلاً Eye-wink

Dr.TH's picture
Dr.TH
ابق على تواصل مع حكيم!
Google+