تصفح
دخول
تسجيل
نسيتها؟

Blogs


تنهدات من وحي حلم... 2010

[=25][=Farsi Simple Bold]أشعر وكأني استيقظت للتو من حلم أحسه امتد أياماً وليال طويلة ....
حلم قد أكون قابلت به أشخاصاً كثر... تعلمت منهم وبهم ...
منهم من آذاني بقصد أو بدون قصد .... شعرت أم لم أشعر بهذا الإيذاء...
لكنه يبقى حلماً يترك في داخلي ذكرى عن أيام كنت فيها خائفة ...مترقبة...


الاستفتاء الطبي الشرعي، ما له وما عليه

يطلب المسلم في هذه الأيام عادة رأي قدوته الدينية (شيخه) في الأمور الحرجة التي لا يجد فيها منفذاً إلا للأمل بالله، وهو يستفستي الإمام طالباً جواباً يتبعه، وإن هذا الأمر حميد وسنة واجبة [فاسألوا أهل الذكر إن كنتم لا تعلمون]، لكن الطريقة التي يجري بها بعض هذا الاستفتاء غير مستحبة وقد تؤدي إلى آثار قاتلة.


الصحافة الصحية عندنا، قصور وعدم نضوج

تعتبر الصحافة الصحية من المكونات الأساسية للصحافة حول العالم، وعادة ما يتولاها من هم أهلها لكنها عندنا طائشة قاصرة بعيدة عن النضج.


معاناة طلاب دراسات...

طلاب الدراسات


وداعاً لندن

لندن مدينة عجيبة، تختلط فيها مشاعر الرومانسية الحارقة مع تلك المهابة الغريبة من ذاك التاريخ العجيب الذي سطرته الحياة هنا بين أحيائها و أزقتها ...


**من مذكرات عاشق**..{في أول موعد.. .لطفولتي معه}..

كنت صغيرة جدا.لا أفقه منه سوى اسمه..يتحدثون عنه كثيرا..يمدحونه كثيرا..
كانت لا تهدأ ولا تمل وهي تذكرني .به.. تعلمني عنه الكثير الكثير

حفظت اسمه عن ظهر قلب..عشقته..رسمت حروف اسمه في قلبي مع أني لا أعلم عنه سوى اسمه
أو لعلني علمت الكثير..لكني لا أفقه مما تعلمته شيئا..فدماغي كان معطلا..معطلا تماما.عن مجرد التفكير به أو بحروف اسمه..


ابنة البحر ...و طفولة منسيه

جانب جميل من طفولتي عاد لي منذ فترة بث في نفسي حياة جديدة تمنيت عندها لو بقيت طفلاً و لم أكبر قط...لعلي بقيت أعيش مع أفلام الأطفال و ثنائية الخير و الشر و النتيجة المحتوم و الدائمة بانتصار الخير على الشر.
عادت لي ذاكرتي مع فلم جميل جداً مليء بالمشاعر الرقيقة و المؤثرة أحببت أن أبثكم إياها ...و كثيراً منكم ما زال يذكره.


فـي ذلـك الـيـوم ...تـعـلـمـت أنـنـي ... "إنـســان"...

كـلّ يـوم ..تُـشـرق الـشـمـس ..أفـتـح عـيـنـيّ ..أتـذوق طـعـم الـهـال في قـهـوتـي ..

أمـزق ورقـةً جـديـدةً مـن أوراق روزنـامـتـي ..أمـشـي فـي الـدّرب إلى كـلِّـيـتـي ..

أقـلـب صـفـحـات كـتـبـي ..أثـبـت حـضـوري فـي مـدرجـات جـامـعـتـي و فـي مـخـابـرهـا ..

أعـود مـن نـفـس الـدّرب إلى الـبـيـت ..


الدراسة أثناء فترة الاختصاص |

تختلف استراتيجية الدراسة أثناء فترة الاختصاص عن الدراسة أثناء فترة الدراسة في كلية الطب، فالطبيب يكون أكثر توجهاً نحو نوعية الأمراض التي سيتعامل معها في مستقبله، أو نوعية المرضى الذين سيتواصل معهم في ممارسته السريرية. مثلاً، الطبيب الجراح العام سيكون توجهاً نحو دراسة تقنيات الأعمال الجراحية المنوطة إليه، والتعرف على آخر المستجدات في عالم التشخيص والعلاج الجراحي من باقي الأطباء.

هناك اختلاف جوهري آخر، فالدراسة أثناء فترة الاختصاص لا تكون فقط دراسة المحاضرات أو المراجع، بل على الطبيب أن يدرس شيئاً موجهاً للمريض الذي تحت رعايته، وهو ما يسمي patient-oriented research and studying.


ولو بشق دمعة

ويحك .. قف .. ضعيف أنت وتقول ما تقول !!
نعم أعلم .. طالما كنت قويا .. وطالما كان الخوف يخاف منك .. و طالما كان الارتباك ينأى عنك ..
أجل هذا صحيح .. ولكن اياك أن تدعي الجبروت !!!
وحده في علاه .. الجبار القدير ..

هو موقف جعل من جوفك الذي طالما تبجحت بتفردك بملكيته .. مكان للحروب ومرتعا للأعصاير

ابق على تواصل مع حكيم!
Google+